تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > روايات كاملة طويلة ممتعة للقراءة

روايات كاملة طويلة ممتعة للقراءة روايات كاملة طويلة ممتعة للقراءة من اجمل الروايات الرومانسية والاجتماعية بين يديك في صفحة واحدة, تمتع بقراءة ما تحب في منتديات القصص والروايات

روايات طويلة , قصص طويلة ممتعة للقراءة - رواية وسط الثلوج

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-15-2009, 09:57 AM   #1 (permalink)
zzzz16
رومانسي فعال
 

ADS
روايات طويلة , قصص طويلة ممتعة للقراءة - رواية وسط الثلوج




انطلق القطار يشق طريقه ، بين الثلوج الكندية ،
بسرعته القصوي التي تتجاوز المائة كيلو متر في الساعة ،

علي الرغم من برودة الطقس ،والجليد الذي يغمر قضبانه
، وفي داخل احدي عرباته ،كان الصغير (هاري) يلهو في مرح ، ويقفز علي ركبة والده ،الذي بدا شديد الضجر ،
وهو يسأل زوجته :كم سيستغرق هذا القطار ،قبل ان نبلغ بلدتنا ؟
ابتسمت في رقة ،وهي تجيب : اننا في منتصف الطريق تقريبا ،
ومازالت أمامنا ساعة اخري.
زفر الزوج في ضجر ،وقال :ساعة كاملة .. يا الهي !.. أنني لا اري حولنا سوي الجليد تطوع الرجل الجالس الي جواره بقوله : ولن تري سواه ،لنصف ساعة قادمة .
ألتفت اليه الأب (واترمان ) وتطلع اليه لحظة في صمت ..
كان يبدو في أواخر أو منتصف الخمسينات من العمر ، بدين بعض الشئ ، ملتح ، يرتدي زي ضابطمن ضباط البحرية
فسأله (واترمان ) :هل سبق لك قطع هذا الطريق بالقطار يا سيدي ؟
وهنا اندفع (هاري ) يسأله :أتعمل في البحرية ؟
ابتسم الرجل ،وهو يداعب رأس الصغير ، قائلا : نعم يا ولدي .. انني اعمل قبطان سفينة تجارية كبيرة .
ثم رفع عينيه الي (واترمان ) مستطردا :معذرةيا سيدي ،ولكنني فضلت اجابة سؤال الصغير أولا ، فألاطفال - كما تعلم - لا يتميزون بالصبر.
قال ( هاري ) معترضا :لست طفلا .
أما والده ، فقد صافح القبطان ، قائلا :أنا (واترمان ) .. (فرانك واترمان ) مدير البنك الاقليمي ، وهذان زوجتي وابني ( هاري ) . تبادل القبطان التحية مع الزوجة ، وعاد يداعب رأس (هاري ) الصغير ,
وهويقدم نفسه : وأنا (دان هوايت ) ، قبطان السفينة (أوتاوه ) ولم يكد يتم عبارته ، حتي انخفضت سرعة القطار علي نحو مباغت
حتي ان الزوجة كادت تسقط من مقعدها لولا ان امسك بها زوجها ،
في حين سقط (هاري ) بين ذراعي القبطان (دان ) وهتف غاضبا : اللعنة !
صاحت به أمه ،وهي تعتدل : لا تستخدم هذه الالفاظ يا ( هاري )
مط الصغير شفتيه ، وأستكان بين ذراعي القبطان في حين توقف القطار تماما عن السير ، فالتفت ( واترمان ) الي القبطان ،
يسأله :هل يتوقف هنا عادة ؟ هز القبطان رأسه نفيا ،وقال : لا . . لم يحدث هذا من قبل . قبل أن ينتشر القلق بينهم برز مفتش القطار داخل العربة وهو يقول :معذرة أيها السادة . . هناك عطب بسيط ، سيتم اصلاحه في ربع ساعة فحسب ، ونواصل السير . . . لا تقلقوا ولكن (واترمان ) لم يكد يشعر بانصراف النفتش ،
حتي قال في عصبية :ربع الساعة فحسب . . هه . . هل تصدق هذا ؟ ابتسم القبطان ، وقال :ليس هناك ما يدعوهم للكذب .
ثم أضاف في لهجة وقور :ولدي ما أقصه عليكم في هذه الفسحة من الوقت هتف (هاري ) في حماس :أهي قصة مخيفة ؟
ابتسم القبطان ، وقال :بل قصة حقيقة ، حدثت أيضا وسط الثلوج .
اعتدلت الزوجة في اهتمام ، وهي تقول :قصها علينا يا مستر (دان)
تنحنح القبطان ، وقال في رصانة :قديما ، ومنذ ما يقرب من ربع القرن ، كان هناك مغامر شاب ،يهوي ارتياد الكهوف والمناطق المقفرة ، ويعشق البحار والمغامرات ، وذات يوم ، قرر ذلك المغامر الشاب أن يستكشف كهوف الثلوج ، في هذه المنطقة . هتف (هاري ) :ولماذا هذه المنطقة بالذات ؟
قال والده في صرامة :اصمت يا (هاري ) .. لا تطرح أسئلتك علي القبطان ، حتي ينتهي من قصته مط (هاري ) شفتيه في غضب ،
وتابع القبطان :وفي رحته هذه ،نجح المغامر الشاب في العثور علي كهوف غير معروفة اخفتها طبقات الثلوج ،ومن قبل أن يصل الي السفح تعثر ،وسقط .
قال (هاري ):مستحيل !. . المغامرون لا يسقطون .
هتفت به والدته :اصمت يا (هاري )
أما والده ، فقرر استخدام أسلوب عملي ،وفي هدوء مصطنع أخرج من جيبه قطعة نقد فضية ،وقال :اسمع يا (هاري ) . . سنعقد اتفاقا . . لو أمكنك أن تلتزم الصمت ، حتي ينتهي القبطان من قصته ، فسأمنحك هذه القطعة كلها .
هتف (هاري ) في سعادة :كلها
أجابه والده :نعم . . كلها . . ولكن بشرط واحد ، ألا تنطق حرفا واحدا حتي نهاية القصة . . أتفقنا ؟ . .
هتف (هاري) ، وهو يمد يده لالتقاط قطعة النقد :اتفقنا
ولكن والده سحب يده قائلا في حزم : لا ستحصل عليها بعد نهاية القصة تراجع (هاري ) ، وبصره معلق بقطعة النقد ، وقال :فليكن . . لن أفتح فمي قط وعقد ساعديه أمام صدره ، وأغلق شفتيه في حزم ،
فابتسم القبطان وهتف به ( واترمان ) :أكمل أيها القبطان
تابع (دان ):كان موقفا لا يحسد عليه ، فقد التوي كاحله وسقط وحيدا وسط الثلوج ، في منطقة مقفرة ، لا يمر بها سوي شريط هذا القطار هذا.
ثم مال الي الامام ، وبدأ صوته يكتسي بالرهبة ، وهو يقول :ولكن فجأة ، وبعد ان فقد الأمل ، سمع صوت القطار يأتي من بعيد ، والتفت ليري القطار قادما،
ولكن . . تراجع في مقعده مرة أخري ، وكأنما يمنح القصة مزيدا من الإثارة ،وهو يتابع :ولكن بم تفيده رؤية القطار ، الذي سيمضي دون توقف ،ودون أن يلمحه . وارتفع حاجباه ، وهو يقول :وحدثت المعجزة احتبست أنفاسهم ، وهم يتطلعون اليه ،مبهورين ،
فاسترد في صوت خافت :أصيب القطار بعطب مفاجئ ، وتوقف أمامه مباشرة اتسعت عينا ( هاري) في ذهول ، وهويحدق في نافذة القطار ، عند هذه النقطة بالذات
، فقد كانت هناك يد مرتعدة ، كستها الثلوج ، تجاهد لتتعلق بحافة النافذة من الخارج ، والقبطان يتابع: جاهد المسكين ليتعلق بحافة النافذة المغلقة ، وتشبثت يده بها ، وهويدعو الله أن يشعر أحد ركاب القطار ،
أو يري يده كاد (هاري )يصرخ مشيرا الي اليد ، التي تتشبث اكثر وأكثر بحاجز النافذة من الخارج




zzzz16 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-15-2009, 06:52 PM   #2 (permalink)
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
أمير الرومانسية
サラ
 
الصورة الرمزية ._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
 
~{.. zzzz16 ..}~

آيعقل آن تكون هذهـ نهآية القصة ..}~

القصة رآئعة ومشوووقة
وآحدآثهآ مثيرة جدآ

آنسجمت وآستمتعت بقرآتهآ


وآتمنى من صميم قلبي يكون لهآ بقية ^_^

لآ تحرمنآ جديدكـ خيووو ^.^

ودي لكـ
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-24-2009, 10:24 AM   #3 (permalink)
دموع الأفراح
رومانسي نشيط
عاشقة الفردوس
 
الصورة الرمزية دموع الأفراح
 
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه
دموع الأفراح غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2010, 04:20 AM   #4 (permalink)
chima
رومانسي مجتهد
 
merrrrrrrrrrrrrrrrrrrciiiiiiiiiii
chima غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-23-2010, 12:20 AM   #5 (permalink)
زهره النسيان
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية زهره النسيان
 
يسلمؤؤؤ
مشكورر
زهره النسيان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2010, 04:00 PM   #6 (permalink)
قلبي اسير حبه
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية قلبي اسير حبه
 
يسلموووووووووووووووووووووووووووووووو
قلبي اسير حبه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-09-2014, 12:52 PM   #7 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
الله يعطيك العافية على الموضوع ربي يسعدك
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قوانين وشروط قسم روايات طويلة ( حكايات وابداعات لاتنتهي ) سراب عشقي رفوف المحفوظات 0 06-30-2009 10:19 PM

الساعة الآن 07:25 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103