تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات ادبيه وفكريه وثقافيه > لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي

لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي لغة الضاد و الأدب هو ملتقى تعليمي ثقافي أدبي

لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي - العرب والأعراب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-14-2009, 09:23 AM   #1 (permalink)
امير خان 2010
رومانسي مبتديء
 

ADS
A 8 لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي - العرب والأعراب




العرب والأعراب



قال تعالى:
(قالت الأعراب آمنا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا أسلمنا ولماّ يدخُل الإيمان في قلوبكم وإن تُطيعوا اللهَ ورسولَه لا يَلتكُم من أعمالكم شيئاً إنّ الله غفور رحيم )
الحجرات (14)،
وقال:
( الأعراب أشَدُّ كُفراً ونفاقاً وأجدر ألاّ يعلموا حدود ما أنزل الله على رسوله والله عليم حكيم)
التوبة ( 97).
أتت كلمة الأعراب في النصين معرفة ، والتعريف يفيد الععموم، ولا يمكن في واقع الحال أن يكون جميع البدو كفاراً ومنافقين!
إذا افترضنا صواب تفسير أن الأعراب هم البدو!.
ما يؤكد أن كلمة الأعراب في النصين لا يقصد بها البدو عموماً،
وأطلقت على البدوي لأنه يغلب على البدوي الغلظة في الحياة التي تؤثر على طباعه وسلوكه وتفكيره فتؤدي إلى انغلاقه وتبلد فهمه وابتعاده عن العلم والدراسة
(كان إذا قيل للأعرابي : يا عربي ، فرح وهش.
وإذا قيل للعربي: يا أعرابي ، غضب).
راجع لسان العرب، وتاج العروس، مادة عرب.
وهذا ضد مفهوم العربية ، ومن المعروف أن البدو من أهل الكرم والوفاء، وهم أقرب إلى صفة العربية في حياتهم من حيث الصفاء والنقاء والأصالة والفطرة،
وذلك يؤكد أن كلمة ( أعراب) لا يُقصد بها قوم أو جنس أو البدو أنفسهم،
وإنما موجهة إلى من صار أعرابياً من قوم النبي خاصة، ومن الناس عامة.
لقد عرفنا دلالة كلمة ( عرب ) أنها تدل على قيام الشيء وفق سننه، و الأصالة، والطهارة، والنقاء والصفاء، والفطرة، وبقاء الشيء على أصله دون تدخل الإنسان به صنعة ،
مثل السمن العربي ، والصمغ العربي ، والحصان العربي ، والقعدة العربية ، والقهوة العربية، والإنسان العربي، والقرآن العربي، واللسان العربي... الخ،
ولا علاقة لذلك بالمكان أو القوم أبداً.
والقرآن نزل بلسان عربي، واحتوى حكماً عربياً،ويتحرك في الواقع بصورة عربية ، فالعربية مدح ، والأعراب ذم .
فماذا تعني كلمة ( أعراب) ؟
كلمة (عَرَبَ) مضارعها ( يَعربُ ) والمصدر عرب أو عروبة أو عروب .
أما كلمة ( أعراب) فهي من الماضي الرباعي المزيد ( أعرب) ومضارعها( يُعربُ) مضموم الياء، والمصدر إعراب .
عَرَبَ – يَعربُ – عَرباً أو عروبة .
أَعرَبَ – يُعرِبُ – إعراباً .
وكلمة ( أَعْرَبَ) مثل كلمة ( أضرب)، وما نفهمه من تحليل دلالة كلمة ( أضرب) ينطبق على كلمة (أعرب) تماماً .
ضرب – يَضرب – ضرباً ، عَرَبَ – يَعربُ – عرباً أو عروبة، والنسبة عربي، وجمعه عرب.
أضرَبَ – يُضرب – إضراباً ، أَعربَ – يُعربُ – إعراباً، والنسبة أعرابي، وجمعها أعراب .
والإضراب معروف في الحياة الاجتماعية ، وهو الامتناع عن فعل شيء للتأثير على الآخر،
فنلاحظ أن فعل ضرب يدل على صدور فعل من الفاعل نحو شيء معين ليؤثر به،
أما فعل أضرب فيدل على امتناع الإنسان عن الفعل، وتحويل فعل ضرب إلى مفهوم سلبي،
انظر إلى فعل سجد، يسجد، سجوداً ، ولاحظ الهمزة إذا دخلت عليه كيف تُحَوّله إلى مفهوم آخر:
أَسَجدَ، يُسجد، إسجاداً ،
نفت حدوث فعل السجود عن الإنسان نفسه ، ونقلته إلى الآخر بالإكراه ( إسجاد ، إضراب ) .
ومن هذا الوجه يُطلق على هذه الهمزة ، همزة الإزالة لأنها تزيل الفعل من الإنسان نفسه وتحوله إلى الآخر، أو إلى مفهوم سلبي .
ونرجع إلى كلمة ( أعراب ) التي هي جمع كلمة ( أعرابي )
وأصلها الماضي الرباعي المزيد (أعرب) وليس ( عرب ) .
فماذا تعني كلمة ( أعرب ) ؟!
نقول : أضرب الرجل عن العمل ، بمعنى امتنع عن ممارسة العمل بقصد التأثير على آخر ليغير موقفه أو رأيه.
ونقول : أعرب الرجل في حياته ، بمعنى امتنع عن صفة العروبة في حياته ،
أي اتخذ الموقف المضاد للعروبة؛ الذي هو الكفر والنفاق والإفساد في البيئة، والمجتمع، ومن هذا الوجه قال تعالى :
( الأعراب أشَدُّ كُفراً ونفاقاً وأجدر ألاّ يعلموا حدود ما أنزل الله على رسوله والله عليم حكيم)
التوبة ( 97).
وذلك لوجود قابلية عند الأعراب للكفر والنفاق والإفساد ،ويمكن أن يدخلوا في الإسلام ولكن بحده الأدنى ولا يرتقوا للإيمان
( الإنسان الفاعل الايجابي في حياته)
بسبب الغلظة في تفكيرهم ونفي العلم عنهم، وهؤلاء يشكلون خطراً في وجودهم بالمجتمع الإسلامي لإمكانية استغلالهم في ضرب المجتمع من داخله،
وما أكثر الأعراب بيننا!.
فكلمة ( أعراب) هي صفة لطريقة منهج سلبي في الحياة يسلكه الناس، سواء أكانوا من البدو أم الحضر،
وكون النص القرآني نصاً إنسانياً كونياً عالمياً يؤكد على أن كلمة (أعراب) مستمرة في دلالتها لكل زمان ومكان ،
وبالتالي يمكن أن يصير الإنسان أعرابياً في حياته ولو وصل إلى المريخ!،
ينتهج الكفر والنفاق والإفساد في البيئة والمجتمع في حياته الاجتماعية .
ومن هذا الوجه يمكن أن يكون البدوي عربياً في حياته، وابن المدينة والتقنية أعرابياً في حياته .
إذاً؛ كلمة (عرب) صفة منهج للتعامل في الحياة مع الإنسان والكون والقرآن يقوم على الأصالة والنقاء والفطرة والانسجام مع المنظومة الكونية والاجتماعية.
وكلمة ( أعراب) صفة منهج للتعامل في الحياة نقيض مفهوم كلمة(عرب)، وهي تدل على الغلظة في التفكير والفهم ، وفساد في السلوك.
لذا؛ ينبغي تصويب مصطلح (الإعراب) في النحو، وعدم استخدامه، لأنه يفيد عكس ما يقصد النحاة منه،
واستبداله بكلمة(عروبة) وفعل الأمر هو(عَرِّب) بمعنى أظهر طبيعة الكلمة في الواقع من حيث هي كاسم أو فعل أو غير ذلك.
أما قوله تعالى:
( ومِنَ الأعراب مَن يُؤمن بالله واليوم الآخر ويَتّخذ ما يُنفق قُربات عند الله وصَلوات الرسول أَلا إنها قُربة لهم سيُدخلُهم الله في رحمته إنَّ الله غفور رحيم )
التوبة (99).
فيقصد بها ـ حسب تقاطعها مع النصين السابقين ـ أبناءهم أو من ينتمي إلى مجتمعهم، أو بعض منهم،
وعندما يؤمنون بالله واليوم الآخر ويعملون صالحاً تنتفي عنهم صفة الأعراب، ويصيرون عَرباً



وكلمة أعراب تنضم إلى قاموس كلمات الذم والقدح مثل كلمة:
اليهود:
التي تعني انغلاق الإنسان على نفسه والعدوانية للآخرين ورفض التعايش معهم.
وهم ليس أتباع النبي موس ولا غيره من الأنبياء.
والنصرانية :
التي تدل على نصرة الإنسان لنفسه على الآخرين دون علم أو برهان.وهم ليس أتباع النبي عيسى ولاغيره من الأنبياء .


وأتباع الأنبياء اسمهم المسلمين كما سماهم النبي إبراهيم عليه السلام.



امير خان 2010 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-14-2009, 02:30 PM   #2 (permalink)
مُجـرد حـرف
عضو موقوف
 

طرحٌ رائع بنقلٍ جميل
وفقك الله بهذا الأمر
وسدد خُطاك


مُجـرد حـرف غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لغة الضاد ... ومشكلة الضاد ..لا تنتهي *زهرة البنفسج* لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي 29 11-23-2010 01:28 AM
قوانين قسم لغة الضاد مُجـرد حـرف لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي 0 11-14-2009 12:46 AM
عشقت الضاد رؤى13 الشعر و همس القوافي 3 06-18-2008 06:46 PM
المهرجان الثقافي للإتحاد الأوروبي في الجزائر _MorphEus_ اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 2 05-08-2007 09:39 PM
شو رأيكم بالمستوى الثقافي للطلاب Diala79 ستار اكاديمي 1 2 3 4 5 6 7 8 Star Academy 3 02-20-2007 12:55 AM

الساعة الآن 04:46 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103