تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات ادبيه وفكريه وثقافيه > لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي

لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي لغة الضاد و الأدب هو ملتقى تعليمي ثقافي أدبي

◊●◘ تعريف للأدبـــــــــــــــــــ وبعض أجناسه ومصطلحاتهـ ◊●◘

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-31-2009, 10:47 PM   #1 (permalink)
ΪrǾή♕MĂή
مشرف متميز سابقاً - أمير الإبداع
♞DeSpErAdO♘
 
الصورة الرمزية ΪrǾή♕MĂή
 

ADS
Angry ◊●◘ تعريف للأدبـــــــــــــــــــ وبعض أجناسه ومصطلحاتهـ ◊●◘




.

◊●◘ تعريف للأدبـــــــــــــــــــ وبعض أجناسه ومصطلحاتهـ ◊●◘

لايخفى على الدارسين ان مسألة تحديد المصطلحات و المفاهيم من الاولويات المعرفية في ثقافتنا المعاصرة ، ويظهر اننا لم نصل الى حالة (العمى المصطلحي) الذي يمكننا من تجاوز حالة الخلط المفاهيمي. و في هذا الاطار تناول المنظرون الادبيون و الفلاسفة و نقاد الادب و علماء اللسانيات مسالة تحديد مفهوم الادب و الادبية و تعريف ما يسمح للمتلقي بتجربة الادب بوصفه ادبا. و يبدو ان ثمة اتفاق شبه ضمني حول عدم توفر تعريف جامع مانع و تجريدي للأدب و الأدبية و لم تقدم اجابات وافية لتساؤل قديم متجددحول ماهية الادب.

صنف تودوروف تعريفات الادب الى نوعين رئيسين؛ يؤكد الأول ان الادب لغة تستعمل لأغراض المحاكاة (لصنع التخييل)، في حين يؤكد الثاني على ان الادب لغة تستعمل بطريقة ممتعة جماليا و تجذب الانتباه الى نفسها بوصفها وسطا. و يرى ديفيد لوج في كتابه انماط الكتابة الحديثة (1979) ان ثمة ارتباط جوهري بين هذين النوعين حيث يبرز مصطلح اخر يضاف الى الادبية و هو FICTIONALITY الذي ينطوي على القص و التخييل: اذن اذا كان التخييل بهذا المعنى فأننا نجد ان ثمة ادب لا ينطوي على قص خيالي كما هو الحال بالنسبة الى الشعر الغنائي و ثمة قص ليس خياليا و ليس ادبا كما هو الحال بالنسبة للاعلان التجاري بشكل سردي. لذا يتطلب الامر هنا توسيع مصطلح القصص التخييلي ليغطي القضايا و التوصيفات طالما ان قدرا كبيرا من الادب يتألف من القضايا و ليس من التوصيفات( الشعر الغنائي مثلا).

لقد عززت الجهود المبذولة لتطبيق نظرية افعال الكلام لاوستن في نظرية الادب فهمنا لما يكمن في التفوه المحاكي بيد انها لم تستطع ان تفسر كيف تكتسب الكتابة الواقعية بالقصد مكانة الادب. يرى ريتشارد اوهمان في دراسته الموسومة افعال الكلام و تعريف الادب) ان النصوص الادبية تتبع الشروط التي وضعها اوستن لافعال الكلام و خصوصا النجاح الانجازي، لذا يقترح ان العمل الادبي خطاب تنقص جمله القوة الانجازية (المحاكية) .. ان العمل الادبي يحاكي ايهاميا سلسلة من افعال الكلام لا وجود لها حقيقة و لذلك يقود القاريء الى تخيل متكلم و موقف و مجموعة من الاحداث الملحقة. و يحدد اوهمان تعريف الادب التخييلي مستثنيا التاريخ و العلم و السيرة ..الخ من معادلته. لذا فهو ملزم بالقول ان رواية مثل بدم بارد للروائي ترومان كابوتي عمل ليس ادبيا لنها تستند الى و تعمل على وفق معايير اوستن. و يستعمل جون سيرل في مقالته المكانة المنطقية للقص المصطلحات نفسها للتمييز بين الخطاب التخييلي و الخطاب اللاتخييلي و يتوصل الى ان من غير الممكن التمييز شكليا بين الخطاب الادبي و الخطاب اللا ادبي.

اما النوع الثاني من التعريفات فيمكن ان نجد جذورا لها في البلاغة الكلاسيكية و تقرن هذه النظرية الادب بوفرة العبارات و الاشكال الخاصة أو غزارتها، فالباحثة رقية حسن ترى ان تكرر ادوات مميزة في الاعمال النثرية الطويلة يختلف جوهريا عن تكرر نفس الادوات في مقالة صحفية مثلا. و بهذا الخصوص تعد طروحات مدرسة براغ من المحاولات لجادة التي تنص على ان الخطاب الادبي يتصف بالتفعيل المتماسك و المنتظم و التفعيل مصطلح مركزي في ادوات مدرسة براغ: يتعارض عند هذه المدرسة الفكرية الجمالي مع النفعي، فكل عنصر في الخطاب يجذب الانتباه الى ذاته بدلا من كونه مجرد وسيلة ناقلة للمعلومات و يستند التفصيل الى مهاد من المكونات المؤتمتة، اي اللغة المستعملة طرق اعتيادية و قابلة للتنبوء الى درجة لا تجذب الانتباه. لقد عرف موكاروفسكي التفعيل على انه ” تصحيف قصدي جماليا للمكونات اللغوية” و بذا لايختص الادب وحده بالتفعيل ، فاستعمال التورية مثلا في المحادثات اليومية هو تفعيل و لا يتبع التفعيل عرف لغويا واحدا وذلك لان ما يؤتمت في نوع من الخطاب قد يفعّل عند نقله الى خطاب من نوع اخر( استعما الرطانة التقنية في محادثة يومية بين الاصدقاء) اذا فان ما يميز الخطاب الادبي ليس تكرار المكونات المفعّلة بل سمة التماسك و الانتظام في التفعيل فضلا عن ان المهاد و التفعيل و العلاقة بينهما تتعلق جماليا في حين ان الامر يختلف في الخطاب اللاادبي ذلك ان المكونات المفعلة هي المتعلقة جماليا فقط. و يعد مهاد الخطاب الادبي ازدواجيا لكونه يتكون من اللغة الاعتيادية و المروث الادبي، و يمكن اضافة نوع اخر من المهاد و هو الاعراف اللغوية التي يؤسسها العمل الادبي لنفسه.

يعد التفعيل معيارا كفوءا و مناسبا لأدبية النص، بيد ان رقية حسن تعتقد ان التفعيل الادبي يتطلب نوعا من التحفيز على التفسير و هو امر موجود في وحدة النصوص الادبية، وحدة الموضوع او الثيمة التي تنظم نمو الخطاب دون حضورهما فعليا فيه. هناك مستويان من الترميز : الاول هو باستعمال الشفرة اللغوية لترميز مواقف و سيرورات ، و الثاني هو استعمال هذه المواقف و السيرورات لترميز مجموعة ثيمية؛ثيمة العمل هي تعليم و تجريد و مجموعة المواقف هي تمظهر لمبدأ اساس. هذا الموقف يقترب كثيرا من تعريف ارسطو للشعرية بوصفها التبير عن العام بالخاص حيث يعادل ارسطو االادب بالتخييل و يستثني التاريخ و الفلسفة و هذا ما تنطوي عليه ضمنيا نظرية رقية حسن.

من سمات القراءة الادبية تساؤلنا حول هدف النص و ما يتحدث عنه، و نحن نعرف ضمنا ان الاجابة ليست بسيطة’ اننا لا نفك شفرة الرسالة الادبية بل نؤولها و قد نحصل منها على معلومات اكبر مما كان المرسل على وعي به – ان الخطاب منفتح على نوع التأويل نفسه. و كتاب بارت اساطير خير مثال على كيفية اكتشاف المستوى الثاني من الترميز بحسب مفهوم رقية حسن.

ان مبدأ التنظيمي الذي تبحث عنه رقية حسن في الثيمة هو ما يطلق عليه منظروا براغ ” المهيمن”: المكون الذي يحرك و يوجه علاقات جميع المكونات الاخرى’ و طالما ان الادب ليس عن العالم الواقعي فلا يمكن ان يكون عن نفسه (الوظيفة الشعرية عند ياكوبسن).

و عند النظر ثانية في تعريف ياكوبسن و موكاروفسكي للأدبية نجد ان التعريف هذا ينحاز الى انواع الادب المنزاحة و لا يشمل انواع الادب التي يتمركز فيها العنصر التواصلي و التأشيري ( القص الواقعي او السيرة الذاتية، مثلا). يرفض ستانلي فيش تعريف ياكوبسن (ناقص الرسالة) لكنه في عين الوقت لا يؤيد تعريف الادب(زائد الرسالة) الذي ينص على ان الادب هو ((حامل اكثر تأثيرا للرسائل التي تنقلها اللغة الاعتيادية)) و ذلك لان مؤيدي وجهة النظر هذه يهتمون بالاعمال الهابطة التي لا تعكس عناصر الاسلوب و لا تقدم اي محتوى قضوي .

يرى كل من فيش و تودوروف ان التعريفات المتوفرة للادب تفشل لكونها تستبعد النصوص التي يمكن تعريفها براغماتيا بوصفها ادباز ان الخطأ بحسب ما يرى تودوروف هو بناء او تثبيت ارتباط بين الادب و اللاادب ((من وجهة لنظر البنيوية، كل نوع من الخطاب يشار اليه عادة بالادبية يمتلك قرابات لا ادبية …)) يمكن القول هنا ان (( الشعر الغنائي مثلا يرتبط بالترانيم الدينية بقدر اكبر من ارتباطه بالاعمال الروائية التاريخية، لذا يمكننا اتبدال التعارض بين الادب و اللاادب بتصنيف لخطابات الى انواع))، و مع ذلك لم يقدم فيش طريقة خاصة للتمييز بين النماذج الادبية و النماذج اللاادبية ضمن نوع من الخطابات و اوضح بان (( الادب .. صنف مفتوح.. لما نقرر ان نضع فيه)).

و فضلا عن ذلك، ثمة اضطراب في التمييز بين الشكل اللغوي للعمل الادبي و وظيفة لغته في مجال توصيل المعنى. لقد ميّز هـ . جي ويديسون بين الاثنين مستعملا مصطلحي النص و الخطاب حيث يعتقد ان الادب لا يتطلب ان يكون انزياحا لكونه نصا بيد انه يجب ان يكون انزياحا بوصفه خطابا و من المصطلحات المهمة للتعبير عن الانزياح مصطلح التخييل fictionality الذي ذكرناه انفا. يرى ديفيد لوج ان الخطاب الادبي اما ان يكون تخييليا على نحو جلي او ان يقرأ لكونه كذلك و ما يسمح بهذه القراءة هو التنظيم البنائي لاجزاءه المكونة و لتفعيله المنتظم و يؤكد ويديسون في السياق نفسه على ان :

ما يميز فهمنا للخطاب الادبي هو استناده الى ادراكنا لقوالب من التنظيم اللغوي مفروضة عليه، كما هو الحال بالنسبة للقوالب التي تتطلبها الشفرة. و الى استدلالنا على القيم الخاصة التي تعقدها العناصر اللغوية في هذه القوالب المشكلة.

يقترح كولر في الشعرية البنيوية ان النصوص الادبية هي تخييل و مكن ان نضع هذا كعرف للتأويل الادبي و نقول ن قراءة نص ما بوصفه ادبا هي قراءته بوصفه تخييلا. و كولر في هذا التوجه مثله مثل تودوروف و فيش ( رغم الاختلاف في الاساس النظري بينهم) يرى ان الادب يمكن ان ينظر فيه بواسطة عملية القراءة- انه صنف من اجراءات القراءة و ليس خصيصة من خصائص النصوص. لكن هذا التوكيد على اعتماد الادب على انماط خاصة من القراءة هو نصف الحقيقة اما النصف الثاني هو اعتماد تلك الانماط على وجود الادب و هذه عملية جدلية بحتة. و النقطة الجوهرية ان الادب ليس مجموعة نصوص و جدت مصادفة و قررنا تلقائيا قراءتها بطريقة معينة. ان معظم الخطاب الذي نقرأه بوصفه ادبا هو على احد المستويات تعبير عن قصدية كتابة الادب و من هذا الخطاب نستقي اعراف و قوانين التأويل التي يطلق عليها كولر الكفاءة الادبية. لذا فأن المقاربة البنيوية تقدم طروحات تؤكد على ان الكتابة تتطلب القراءة لاكتمالها بيد انها في عين الوقت تعلّم نوع القراءة التي تتطلبها الكتابة.

من هنا يمكن القول ان الادب صنف مفتوح بمعنى ان المرء يستطيع نظريا ان يضع اي نوع من الخطاب فيه بشرط ان خطابا من هذا النوع يشترك بشئ ما مع الصنف لا يستطيع المرء اخراجه منه.




أنماط النصوص الأدبية


1. النمط الحجاجي : هو النمط الذي يعتمد على العقل في المحاججة وإبداء الرأيودحض الرأي الأخر ( حجة الطرف الأخر) ومن خصائصه:
* الاستقصاء و الاستنباط والبرهنة والتعليل والاستنتاج.
* استعمال الحجة و البرهان.
* تدعيم القول بمختلف الشواهد ( القران الحديث ؛الشعر الأقوال المأثورة)
* قلة الصور البيانية والمحسنات البديعية ( الأسلوب المباشر)
2 . النمط السردي: السرد هو عبارة عن حكي و قص ‘ يعتمد على الجمل الفعلية الماضية لذلك يرتبط بالزمن ارتباطا وثيقا ‘ كما يرتبط بأدوات من ا همها :حروف العطف لاسيما الواو.
يعتمد السرد على الأسلوب الخبري ويغلب على أجناس أدبية معينة من أهمها الرواية القصة الحكاية و بعض أنواع المسرحيات كما يمكن أن نجده في المنظومات الشعرية كالشعر القصصي التقليدي .
يستدعي النص السردي وجود شخوص بشرية أو ذات سلوكيات ( تصرفات بشرية) وينقل وضعية تتحول و أحداثا مترابطة و هذه الأحداث تدور في مدة محددة .
3 . النمط الوصفي:الوصف هو ترجمة ما تراه الحواس والنفس . أو منح القارئ إمكانية تمثل الموضوع فيرسم صورة متمو ضعة داخل المكان ولكن في انفصال عن الزمن ويعتمد الدقة في تصوير المشاهد وعلى كثرة التشبيهات والنعوت والأحوال والمعطوفات والجمل الاسمية القصيرة والترادف ويكون في الشعر وفي النثر . يمتزج الوصف بأنماط نصوص مختلفة ، في مقدمتها النص السردي .
4. النمط الإرشادي: هو النمط الذي يكثر فيه الإرشاد والوعظ . ويعتمد على كثرة الأوامر والنواهي ، ويكون بارزا في الوصايا.
5. النمط التفسيري : هو النمط الذي يستخدم في شرح المعارف العلمية ، سواء أكانت متعلقة بجوانب اللغة من نحو وصرف وبلاغة وعروض أم كانت متعلقة بجوانب أخرى كالنقد والنثر العلمي ، يعتمد على تحديد الأسباب والوقائع والنتائج كما يحدد مصادر المعلومة وأبعادها ويقدم أمثلة قصد توضيحها ، يوظف التفسير أدوات الربط وفق ترتيب منطقي ، فهو يعلم أكثر من كونه يخبر . يوجد النص التفسيري خصوصا في :
& القواميس : حيث تعطي معلومة مفصلة حول الكلمة .
& الموسوعات : حيث تعطي معلومة مفصلة حول مواضيع .
& يمكن للنص التفسيري أن يعتمد إلى جانب الكلام على الصورة التي تمتلك قدرات تفسيرية هامة .


أنواع الأدب
الرواية
القصة القصيرة
المسرحية
الشعر
الأدب غير الخيالي

الرواية. عملٌ قصصي طويل يروي الأحداث التي تقع في حياة أناس واقعيين أو مُتَخَيَّلين. وتعكس معظم الروايات منظور الكاتب إزاء الحياة.وهناك أنماط كثيرة من الروايات التي تعالج أنواعًا مختلفة من المواضيع. فرواية بوليانا العاطفية لإليانور بورتر، تصف فتاة شابة ترى دائمًا الجانب المشرق من الحياة. أما رواية يقظة فينيجان النفسية لجيمس جويس فهي تبرز الحياة الحالمة لصاحب فندق أيرلندي. وتصف رواية قنديل أم هاشم ليحيى حقي ورواية موسم الهجرة إلى الشمال للطيب صالح الصلة بين الشرق والغرب.

والرواية نوع جديد متطوّر من الأنماط الأدبية التي كانت سائدة من قبل. فالكثير من سمات الرواية مستمدة من الملحمة التي هي قصيدة سردية تتناول شخصية بطولية.كما استقت الرواية سمات أخرى من الأقاصيص الخيالية، مثل قصص مغامرات الملوك والفرسان. انظر: الرومانس . هذا وقد تأثرت الرواية إلى حد كبير ومهم في تطورها بقصص المشردين الأسبانية، التي سادت في القرن السادس عشر الميلادي. وكانت قصص المشردين تصف الأحداث التي تقع لمتشرد، وهو بطل حاذق، وإن كان مخادعًا في طريقة حياته. كما تطورت الرواية من الشخصيات التي سادت في القرن السابع عشر الميلادي وهي كتابات كانت تصور نماذج من شخصيات .
القصة القصيرة. عمل قصصي يركز على جزئية مفردة. ونظرًا لقصرها، فإن الشخصيات والمواقف في القصة القصيرة أقل عدداً وتعقيدًا مما هي في الرواية. وقد يتراوح طول القصة القصيرة بين تلك الأقصوصة التي يتراوح عدد كلماتها بين 1,000 و 1,500 كلمة، وبين القصة التي يتراوح عدد كلماتها بين 12,000 و 30,000 كلمة. وللقصة القصيرة سمات كثيرة مماثلة لسمات القصيدة القصصية، وهي قصة تأخذ قالبًا شعريًا. كما أنها قريبة من الأقاصيص الشعبية ، التي تُروى شفويًا من جيل إلى جيل. كما أنّ الكثير من خصائص القصة القصيرة مستوحاة من أشكال أدبية أقدم، كان الهدف منها إعطاء العبر، ويشمل ذلك الحكايات الخرافية التي ترْوى على لسان الحيوان والحكاية الرمزية ذات المغزى الديني أو الأخلاقي.
المسرحية. وهي تمثيلية قصصية تُكْتَب لكي تقدمها مجموعة من الممثلين على خشبة المسرح، وتحوي في العادة توجيهات مسرحية تحدد مظهر الشخصيات وتصرفاتها. وتأخذ المسرحية شكل الحوار أو الحديث المتبادل بين شخصيتين أو أكثر. والشكلان الرئيسيان للمسرحية هما المأساة والملهاة .
المأساة. :هي مسرحية جادة تنتهي بكارثة. وقد أرسى أرسطو المبادئ الأساسية للمأساة في كتابه فن الشعر ، وقال: إن الهدف من المأساة هو إثارة الشعور بالشفقة أو الجزع إزاء أبطال المسرحية لدى جمهور المشاهدين. وبطل أي مأساة إغريقية قديمة هو شخص عظيم يتعرض لمعاناة قاسية بسبب غلطة مأساوية أو خطأ في الحكم على الأمور. وقد اتّسع معنى المأساة فيما بعد ليشمل قصة أي شخص يُبتلى بمحنة.

الملهاة. مسرحية خفيفة مسلّية (كوميديا) ذات نهاية سعيدة. وتصرفات الشخصيات في الملهاة تستهدف تسلية المشاهد أكثر من إثارة انزعاجه. كما أنّ للملهاة أشكالاً متعددة منها الملهاة الخفيفة أو الملهاة المتدنية التي تتسم بالخشونة والعنف والتي تلجأ لاستخدام المواقف الساخرة أو الأفعال الصاخبة. ومنها الملهاة الرفيعة التي تُبنى سخريتها على الحوار الحاذق الذكي. أما الملهاة الهجائية فهي تسخر من الجوانب التي تتسم بالغباء في أقوال الناس وأفعالهم. أما ملهاة السلوك فهي تسخر من العادات الاجتماعية في حقبة ما. أما الملهاة الجادة فهي تتناول مواقف جادة تنتهي نهاية سعيدة.
الشعر. يقوم في الأصل على وزن وقافية. ويستخدم الشعراء الوزن حين ينظمون الكلمات في نمط يتّبع قواعد الوزن الشعري. ويستخدمون القافية كذلك لدى ترديد الأصوات في داخل أبيات الشعر أو في نهاياتها. أما القطعة التي لا تحوي نمطًا معينًا من أنماط الوزن الشعري أو القافية فهي تُكتب تبعًا لأسلوب الشعر الحر.وتجدر الإشارة إلى أن هناك أنماطًا ثلاثة من الشعر هي: الشعر الغنائي، والملحمي، والدرامي.
الشعر الغنائي. تكون القصيدة الغنائية في هذا النمط قصيرة وشبيهة بالأغنية. وهي تركز على أفكار ومشاعر الشاعر أو المتحدث. ويمكن معالجة القصيدة الغنائية إما من زاوية موضوعها أو شكلها. فحين نصف قصيدة ما بأنها مرثية ، وهي التي ترثي الموتى، فإننا إنما نشير إلى موضوعها. أما حينما نتحدث عن السوناتة وهي قصيدة تتألف من أربعة عشر بيتًا وتلتزم قافية محددة، فإننا نتحدث عن الشكل.

الشعر الملحمي. هو الذي يروي قصة. والملحمة (القصيدة البطولية) تصف أفعال بطل ملكي مثل المحارب الطروادي إينياس ، أما القصيدة الغنائية وهي قصة قصيرة في قالب شعري فهي ذات نغمة عادية إلى حد كبير.
الشعر الدرامي. يروي قصة من خلال حديث أبطال القصيدة، شأنه في ذلك شأن المسرحية. وتسمى القصيدة ذات المتحدث الواحد في اللغات الأوروبية المونولوج المسرحي أما مسرحية الحجرة، فهي مسرحية في قالب شعري تكتب لتقرأ لا لتمثَّل على المسرح

الأدب غير الخيالي. يشمل معظم أنواع الكتابة التي نقرؤها في الصحف والمجلات والكتب الدراسية، علمًا بأن بعض الأدب غير الخيالي يتميز بأنه أدب أصيل ومليء بالصور الخيالية.
المقالة. هي أوسع أشكال الكتابة غير الخيالية؛ فهي تمكّن المؤلف من تسجيل أفكاره بشأن أي موضوع. والمقالة غير الرسمية أو الشخصية إنما تعكس شخصية الكاتب. أما المقالات الرسمية فهي تقدم مادتها بقالب مباشر وغير شخصي.

السيرة الغيرية. تصف حياة شخص ما، وهي أكثر أنواع الكتابة غير الخيالية رواجًا في الوقت الحاضر.

السيرة الذاتية. يرويها شخص ما بنفسه عن حياته.

اليوميات. هي ذات صلة بالسيرة الذاتية وتُكتب لتسجيل الأحداث يومًا بيوم طبقًا لحدوثها في حياة شخص ما .

.



ΪrǾή♕MĂή غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-01-2009, 12:52 AM   #2 (permalink)
أسـمـــاء☆☆
مشرف متميز سابقاً
آلصَّمْت . ثَرْثرةٌ خرسآء
 
الصورة الرمزية أسـمـــاء☆☆
 


يارب تسلم أ/ كريم
تشكر على المجهود
وتشكر على الطرح الهادف

لي عوده<<~

سلمت...
أسـمـــاء☆☆ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-01-2009, 01:31 AM   #3 (permalink)
! طيف ابتسامة !
مشرف متميز سابقاً
اذكروا الله يذكركم
 
الصورة الرمزية ! طيف ابتسامة !
 
أخي الكريم Iron Man

موضوع جدا رائع و مفيد

بارك الله فيك على الطرح القيم

دمت بكل خير
! طيف ابتسامة ! غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-01-2009, 03:19 PM   #4 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
يسلمو على الطرح لاعدمنا جديدك كل الود والتقدير
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-04-2009, 11:46 AM   #5 (permalink)
ΪrǾή♕MĂή
مشرف متميز سابقاً - أمير الإبداع
♞DeSpErAdO♘
 
الصورة الرمزية ΪrǾή♕MĂή
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ঔღঔأسماء الحبঔღঔ مشاهدة المشاركة

يارب تسلم أ/ كريم
تشكر على المجهود
وتشكر على الطرح الهادف

لي عوده<<~

سلمت...
شكرا لك آنستي الصغيرة أسومه على المرور

أنتظر عودتك ان شاءت الظروف

تحياتي لك
ΪrǾή♕MĂή غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-04-2009, 11:47 AM   #6 (permalink)
ΪrǾή♕MĂή
مشرف متميز سابقاً - أمير الإبداع
♞DeSpErAdO♘
 
الصورة الرمزية ΪrǾή♕MĂή
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ! طيف ابتسامة ! مشاهدة المشاركة
أخي الكريم iron man

موضوع جدا رائع و مفيد

بارك الله فيك على الطرح القيم

دمت بكل خير
أنرت الموضوع بحضورك أختي طيف

وشكرا على التعليق

تحياتي لك
ΪrǾή♕MĂή غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-04-2009, 11:48 AM   #7 (permalink)
ΪrǾή♕MĂή
مشرف متميز سابقاً - أمير الإبداع
♞DeSpErAdO♘
 
الصورة الرمزية ΪrǾή♕MĂή
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روانة مشاهدة المشاركة
يسلمو على الطرح لاعدمنا جديدك كل الود والتقدير
رغم أن كل ردودك نسخ ولصق لكن مع ذلك أشكرك على حضورك

يعطيك العافيه
ΪrǾή♕MĂή غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
◊●◊ تونس في صور ! ألبوم رائع عن تونس الخضراء بلد الجمال ! حصري ومميز ! ( الجزء 1 )◊●◊ ΪrǾή♕MĂή سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا 46 09-23-2009 12:53 PM
◙◘ (حصري) أكبـــر ألبـــوم للصــور الغريبة والطريفة - الـمـتـعـة مـضمــونة ! * ◘◙ ΪrǾή♕MĂή عجائب وغرائب 34 11-30-2008 04:13 AM
◊●◊ ذكريـــــــــــاتــ الـــفــــــصـــــول الأربـــــعــهـ ! ◊●◊ ΪrǾή♕MĂή المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 52 10-10-2008 05:50 PM
ஐ◊◊ رآفعهـ وقعت من على عمارهـ سكنيه وحطمتها مع الصور ◊◊ஐ ._.•°ღ آحسإآس حكإآيهـ ღ°•._. عجائب وغرائب 11 11-17-2007 11:50 PM
ஐ◊◊معلمهـ سعوديهـ لطآلبآتهآ : الآمير سلطآن بن سلمآن تم ذكرهـ في القرآن ..!! ◊◊ஐ ._.•°ღ آحسإآس حكإآيهـ ღ°•._. اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 21 11-16-2007 01:03 PM

الساعة الآن 05:04 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103