تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

أحببتُ تلميذتى ( قصة قصيرة )

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-09-2009, 09:23 PM   #1 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 

ADS
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
Exclamation أحببتُ تلميذتى ( قصة قصيرة )




وقف الأستاذ ( شديد ) مدرس التاريخ فى الفصل وسط خوف


التلاميذ من نظرته القوية التى تجعل الواحد منهم يمتلئ من


الرعب ؛ خوفاً من أن تطوله يد الأستاذ العنيف ، وأما الأستاذ


( شديد ) فأخذ يفكر فى حاله ، وكيف أصبح مدرساً للثانوى ،


ولم يتعدَّ عمره ( 32 ) عاماَ ، فكم من الدراسات قد حصّلها ؛


ليصل إلى مافيه ، ثم أخذتْه لحظاتٌ من الحسرة والمرارة على


طلاقه السريع ، بعد زواجٍ لم يدم أكثر من سنة واحدة ، فلايدرى


هل كان الطلاقُ بسبب شدته ، أم تمسكه برأيه ، وكيف أنه لم


يقُل عن طلاقه لأى أحدٍ من زملائه حتى الآن ، فالجميع


يعتقدون بأنه إنسانٌ سعيدٌ فى زواجه ...




وبينما هو يفكر إذا بأحد المفتشين فى مكتب الناظر ، يطلب منه


مدرساً لمدرسة البنات الثانوية حيث أصبح هناك عجزٌ ؛ لأن أحد


المدرسين هناك قد سافر للعمل بدولة الإمارات ، ويتمنى المفتش


لو يرشح له الناظر مدرساً قوى الشخصية ، وطبعاً يكون


متزوجاً ؛ كى لايضعف أمام الطالبات ، وخصوصاً وأن كثيراً


منهن قد جاوزتْ العشرين من عمرها ، فاختار الناظر الأستاذ


شديد لهذا المكان ؛ ليتسلم عمله غداً فى مدرسة البنات ، وفى


حى غرب القاهرة دخل الأستاذ شديد المدرسة ، فوجدها تزيد عن


الأربعة الاف فتاة ثم دخل الفصل ، فوجد أن عدده قد وصل


لسبعين طالبة ، فظل عدة أيام يشرح دروسه ، ثم ينصرفُ فى


هدوءٍ ، حتى وجد طالبةً تظهر ملابسها مظاهر الثراء ، وإذا بها


ابنة رئيس الشرطة ، وكانت تضايقُ زميلاتها دائماً ، والكل


يطلبُ رضاها ، حتى ناظرة المدرسة ، ولما نستْ نفسها فى


الحصة ، وبّخها الأستاذ ( شديد ) ، فقالتْ له بتكبرٍ : أنتَ نسيتَ


نفسكَ ولا إيه ؟!....هو أنتَ مش عارف أنا مين ؟ !... وهنا


انفعل الاستاذ ، وصفع الطالبة المتكبرة ( يارا ) وسط ذهول


الطالبات ، وذهولها ، فطلبتْ أباها مأمور القسم على التليفون


المحمول وبسرعةٍ حضر رجالُ الشرطة ، وقبضوا على الأستاذ .....






وفى اليوم التالى قالتْ زميلة ليارا : إن الطالبات فرحن لأن


الأستاذ ضربكِ ،ولم يعتذرْ إليكِ ، وفى ذلك قمة الاهانة لكِ،


وأنصحكِ لو تُخرجيه من السجن ؛ ليعتذر لكِ...



فطلبتْ من والدها أن تزور الأستاذ فى السجن ، وعرضتْ عليه


أن يُفرَج عنه ، ويعود للمدرسة فى مقابل أن يعتذر لها ، ولكنه


رفض بكل شموخٍ ، وفشلتْ فى اقناعه .....




ومرتْ ثلاثة أيام لايشغلها إلا كرامتها ، وأن يعتذر لها الأستاذ


أمام الطالبات ،وهنا قررتْ أن تستخدم سلاح المرأة فى المكر ،


وجعلتْ والدها يفرج عنه ، وأفهمتْ الأستاذ أنها نادمةٌ على


سجنه ، وترجوه أن يسامحها ، وأن يعود للمدرسة ، وأنها


أصبحتْ لا تنتظر منه أى اعتذارٍ ، ثم طلبتْ منه أن يعطيها درساً


خصوصياً لوحدها فى منزلها ، وعندما حضر لمنزلها أرادتْ أن


تذله بحبها ، وعرضتْ نفسها عليه ، لكنها لم تلحق لأن آذان


المغرب كان عالياً فى المسجد المجاور لمنزلهم ، وفوجئتْ


بالأستاذ يطلبُ منها الوضوء ؛ لتشاركه الصلاة الجماعية ،


فتظاهرتْ بإطاعة كلامه ، ولتفعل بعد الصلاة ماتريد ، ووقفتْ


خلفه وهو يتلو آيات القران الكريم بصوتٍ جهرىٍّ رائعٍٍ ومؤثرٍٍ


،وإذا بها تنسابُ دموعُها ؛ ندماً على ما كانت تفكر فيه ، وعلى


كبريائها المزيف ، وهنا بدأتْ تسمع لهمس قلبها ، ولحن


خفقاته ، وبدأ الحب الطاهر يتغلغل فى أعماقها ، واعترف


الأستاذ آخيراً بحبه لها ، وفى لحظةًٍ من الصفاء قال لها الأستاذ


مداعبا : ما أهم شيئٍ أعجبكِ فىّ يا حبيبتى ؟..



فردت يارا وقد عدلتْ من حجاب شعرها الذى ارتدتْه مؤخراً ؛


تنفيذاً لرغبة حبيبها الأستاذ : كل شيئٍ فيكَ يعجبنى ...ولكن


يبقى أهم ما أعجبنى فيكَ ، وهو عصبيتك ...لأنى أحب الرجل العصبى...



فبادرها الأستاذ بابتسامةٍ فيها حنو أبوى : أنتِ أيضاً كل شيئ


فيكِ حلو...ولكن تبقى لديكِ صفة حلوة ظهرتْ بعد تغير


شخصيتكِ للأحسن ، وهى كلمة ( حاضر ) فعندما تقوليها لى ،


أشعر بأنى خادمكِ المطيع ....





وهبتْ العاصفة منذرةً بفراقٍ وشيكٍ ، فلقد جاءها عريس ثرى


وافق عليه أهلها ، ولكنها رفضتْ وبإصرارٍ ، وصرّحتْ لأمها


بحبها للأستاذ ، فذهبتْ أمها للأستاذ ، وطلبتْ منه إن كان حقاً


يحبُ ابنتها ، ويتمنى لها السعادة ، فعليه أن يتركها ؛ لتعيش


مع إنسانٍ يناسبها عمراً ، ومن نفس مستواها الاجتماعى ، لأن


الأستاذ أكبر من ابنتها ب ( 13 ) سنة ، وأيضاً فإن مستواه


المادى أقل كثيراً من مستواهم المادى ، وإن الحب تضحية ،


وعليه أن يبعد عن حياة ابنتها....



واقتنع الأستاذ شديد بكلام والدة يارا ، وحصل بسرعةٍ على عقد


عمل بدولة قطر ؛ ليبعد عمن أحبها قلبه ، ويعود للوحدة


والحزن والحسرة والمرارة ، فهم أصدقاؤه الذين لايفارقونه


أبداً ...ليكون الفراق قدرا دائما...............




تمت بحمد الله



بقلمى


سمير البولاقى

ملحوظة : أرجو من الأخوة الكرام الذين ينقلون قصصى إلى أى منتديات أخرى ؛ بأن يكتبوا أسفلها كلمة ( منقوووول ) حتى لايتعرضوا للإحراج ، لأنى أتابع أعمالى على كل المواقع ، وكذلك فإن قصصى مسجلة بتاريخها بالمحاكم المصرية ، لضمان حفظ حقوقى الأدبية ، وللجميع تحياتى...







samirelbolaki غير متصل  
قديم 05-10-2009, 12:36 AM   #2 (permalink)
حلوة ودمي خفيف
رومانسي فعال
 
الصورة الرمزية حلوة ودمي خفيف
 
يسلموووووووووووو samirelbolaki ويعطيك العافية
ع القصة الحلووووووووووووووووة
بصراحة الحب حلو لكن القهر إذا كانت نهايته الفراق
مايصير حلو يصير عذااااااااااااااااااااااااااااااب
الله يصبر قلوب كل اللي يحبوا بعض ومايفرق بينهم
مشكوووووووووووووووووووور أخوووووي
دمت بود
حلوة ودمي خفيف غير متصل  
قديم 05-10-2009, 02:15 PM   #3 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حلوة ودمي خفيف
يسلموووووووووووو samirelbolaki ويعطيك العافية

ع القصة الحلووووووووووووووووة
بصراحة الحب حلو لكن القهر إذا كانت نهايته الفراق
مايصير حلو يصير عذااااااااااااااااااااااااااااااب
الله يصبر قلوب كل اللي يحبوا بعض ومايفرق بينهم
مشكوووووووووووووووووووور أخوووووي
دمت بود




حبيبتى
كم هي صعبةٌ تلك الليالي
التي أحاول أن أصلَ فيها إليكِ
أصل إلى شرايينكِ
إلى قلبكِ
كم هي شاقةٌ تلك الليالي
كم هي صعبةٌ تلك اللحظات
التي أبحثُ فيها عن صدركِ ليضم رأسي

حبيبتى
الشوقُ إليكِ يقتلُني
دائماً أنتِ في أفكاري
وفي ليلي ونهاري



صورتكِ
محفورة بين جفوني

وهي نور عيوني
عيناكِ ..... تنادي لعيناي
يداكِ ..... تحتضنُ يداي
همساتكِ .. تطرب أُذناي


يا حبيبتى
أيعقلُ أن تفرقنا المسافاتُ
وتجمعُنا الآهاتُ
يا من ملكتِ قلبي ومُهجتي
يا من عشقتُكِ وملكتِ دنيتي


حبيبتى
عندما أنامُ
أحلمُ أنني أراكِ ... بالواقع
وعندما أصحو
أتمنى ان أراكِ ثانيةً ...في أحلامي



سيدتى المحترمة


حلوة ودمى خفيف

تحليقٌ يليقُ بمقام حرفكِِ

جذبني ذلك الألقُ في ردكِ

وذاك الرقراقُ في حرفكِ
يهاا الرمق المنساب على صفحتي

كنتِ ضياءً وبهاءً

فاض إشراقةً على منابع المعنى

لطالما كان حضورُكِ

مختلفاً كذاتكِ تماماً

فمازال قلمي ينتشي


بمفاجأة مروركِ قربه

وصفحتي لا شك تتجملُ

بهطول حروفكِ الذهبية

التى منحتْ صفحاتى الجمال

بعبق كلماتكِ المرمرية

وروعة أسايبكِ الراقية

أختى الغالية
قلمي عاجزٌ عن الرد والتعبـــــــير


ما أقولُ ؟

وكيف أصــــــفُ ؟

فقلمكِ الماسى قد ألجـــم

قلمي عن الحديث والبـــــوح

رائعُ حضوركِ فى صفحتى المتواضعة

سلمتْ أناملكِ التي

نثرتْ عبير الكلمـــــات

دمتِ بكل الخير والسعادة

تحياتى بحجم الكووون


سمير البولاقى




samirelbolaki غير متصل  
قديم 05-10-2009, 03:45 PM   #4 (permalink)
اميرة الاحلام
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية اميرة الاحلام
 
قصة جداً مؤثرة

وبها عدة حكم

تعلمنا منها الكثير..الكثير

*
*

أديبنا الراقي

أرق تحياتي لك وتقديري الكبير

لقلمك المميز
اميرة الاحلام غير متصل  
قديم 05-10-2009, 04:10 PM   #5 (permalink)
أحبها حييييل
رومانسي مبتديء
 
مشكووووووووووووووووووووووووور
أحبها حييييل غير متصل  
قديم 05-10-2009, 06:25 PM   #6 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اميرة الاحلام
قصة جداً مؤثرة


وبها عدة حكم

تعلمنا منها الكثير..الكثير

*
*

أديبنا الراقي

أرق تحياتي لك وتقديري الكبير

لقلمك المميز





ألف ألف شكر



سيدتى المحترمة


أميرة الأحلام


على

مروركِ الراقى


وتعليقكِ الرائع


وإطراؤكِ الجميل

وحضوركِ المتميز



سيدتى المبدعة

اسمحى لى بأن


أبعث برسالة على


لسان الاستاذ شديد


إلى حبيبته وهو يودعها


قائلاً لها ودموعه تنهمرُ : -


حبيبـــــــتـي::

كم هو صعبٌ الفراق


أصعب من قطع الأعناق


كالغدر ثم صرخة في الآفاق


هذا هو عقلي يامرني بعد أن أفاق


بعد سكونٍ وغياب أتى يامرني بما لا يطاق



حيـــــــــاتي::

قضيتُ معكِ أجمل الأوقات واللحظات


لأوقات تخللها الحزن والضحكات


أتذكر عبارات الحب وتلك الهمسات


أتذكر كيف كان القلب ينبضُ


يضحكُ ويطلق الصرخات


وكيف كانتْ العيونُ تسوقُ العبرات


أتذكر كيف كنتِ تاخذيني عندما أبكي


وتلميني إلى صدركِ


أتذكر كيف كنتِ تسكنيني عينيكِ


أرى ما لا يراه غيري فيكِ


أتذكر هذه الايام الجميلة


التي عشتُها معكِ


وعشتيها معي


أيامٌ لا تُنسَى تركتُها لكِ


وتركتُ لكِ


حيـــاتي


همســــــــــاتي


ضحكـــــــــــــــاتي

وكل هذه الذكريات الجميلة


ستبقى في ذاكرتي


لن تنسي مهما مر عليها الزمان




روحـــــــــي::

سأبعد


سأشتاق لعيناكِ


لحضنكِ


لدفئكِ


لحنانكِ


همساتك ِ


ضحكاتكِ


سأشتاق لكل شيءٍ متعلق بكِ


فداك رووووووووووحي::


أبعد واذكريني بالخير


حبيبتي اقبلى عذري!!!


لكي لا أظلمكِ معي تركتكِ


لكي لا أنهار بعد سماع النهاية تركتكِ


لكي تعيشين بسعادة تركتكِ


لكِ تركتكِ


ولها تركتكِ


ووفاتى تركتكِ


اعــــــــدكِ


ستبقى دوما نبض قلبي


لذا


اقبلى عذري حبيبتى




أختى الغالية



عشتُ مع جمال كلماتكـِ ..


فدفعتْ قلمى للكتابة والانطلاق


إلى داخل نفس البطل


لأعبر عن معاناته


وآلامه لحظات الفراق القدرى


نورتِ




صفحاتى المتواضعة




بطلتكِ الرائعة




دمتِ بكل الخير والسعادة




تحياتى بحجم الكووون



سمير البولاقى




samirelbolaki غير متصل  
قديم 05-10-2009, 06:43 PM   #7 (permalink)
التعمرية
رومانسي مرح
 
الصورة الرمزية التعمرية
 
يعطيك الف عافية

دمت بكل تالق

مع تحياتي
التعمرية غير متصل  
قديم 05-10-2009, 10:07 PM   #8 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
يسلملى مرورك

احبها حيل

دمت بكل ود

تحياتى وتقديرى
samirelbolaki غير متصل  
قديم 05-11-2009, 02:17 AM   #9 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة التعمرية
يعطيك الف عافية

دمت بكل تالق

مع تحياتي




سيدتى المحترمة

التعمرية


الأجمل هو

مروركِ الراقى

والأروع هو

حضوركِ الرائع

ألف ألف شكر

لتواجدكِ الذى ينير صفحاتى

بأعذب الكلمات وأحسنها

دمتِ بكل الخير

تحياتى أينما تكووونى


من أخيكِ

سمير البولاقى






samirelbolaki غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة قصيرة لكن محزنة بجد اصغر ملك قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 9 07-24-2008 03:22 AM
لفتة قصيرة hanthala ستار اكاديمي 1 2 3 4 5 6 7 8 Star Academy 5 02-05-2007 04:16 PM
نكت قصيرة FBI_HUNTER نكت جديده نكت مضحكة نكت خليجية عربية 7 05-11-2006 12:03 AM
قصة قصيرة للعبرة ..............! ابومهدي قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 2 06-26-2005 12:35 AM
قصص قصيرة ........... تكبير تكبير قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 3 02-15-2005 05:45 PM

الساعة الآن 01:23 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103