تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

المـــــــــــــــــــــــوت

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-01-2009, 01:46 AM   #1 (permalink)
ابتسامة عاشقة
رومانسي مبتديء
 

ADS
المـــــــــــــــــــــــوت




+ .::: الــمــــــــــــــــــوت :::.+


هذا هو السفر الأخير

قدر الصغير مع الكبير

والموت سهم نافذ

يفني الغني أو الفقير

أين المآكل والمشارب والمراكب والقصور

أين النضارة والجمال وأين رائحة العطور

أين ابتسامتك التي منها يشع سنا السرور

بل أين صوتك في المجالس ذلك الصوت الجهور

بل أين عزتك التي صعدت إلى برج الغرور

بل أين فكرك بعدما كنت المعرّف والشهير


إليكم جميعا أترككم مع هذه القصة ،، التي أزعم أنها ستطلق العنان لدموعكم

كي تعرفو أننا كلنا مقصرين !! إن لم نكن مخطئين !!

إخواني الموت حقيقة لا خيال ،، فهلموا للعمل ليوم لا ينفع فيه الندم

أترككم . ..


شاب يبلغ من العمرسبعة عشر عاماً .. كان في المسجد يتلو القرآن .. وينتظر إقامة صلاة الفجر ..

فلما أقيمت الصلاة .. رد المصحف إلى مكانه .. ثم نهض ليقف في الصف ..

فإذا به يقع على الأرض فجأة مغمى عليه .. حمله بعض المصلين إلى المستشفى ..

فحدثني الدكتور -الذي عاين حالته .. قال : أُتي إلينا بهذا الشاب محمولاً كالجنازه ..

فلما كشفت عليه فإذا هو مصاب بجلطة في القلب لو أصيب بها جمل لأردته ميتاً

نظرت إلى الشاب فإذا هو يصارع الموت .. ويودع أنفاس الحياة .. سارعنا إلى نجدته .. وتنشيط قلبه ..

أوقفت عنده طبيب الإسعاف يراقب حالته .. وذهبت لإحضار بعض الأجهزة لمعالجته ..

فلما أقبلت إليه مسرعاً ... فإذا الشاب متعلق بيد طبيب الإسعاف .. والطبيب قد الصق أذنه بفم الشاب ..

والشاب يهمس في أذنه بكلمات.. فوقفت أنظر إليهما .. لحظات.. وفجأة أطلق الشاب يد الطبيب ...

وحاول جاهداً أن يلتفت لجانبه الأيمن ..

ثم قال بلسان ثقيل أشهد أن لا إله إلا الله .. وأشهد أن محمداً عبده ورسوله .. وأخذ يكررها ..

ونبضه يتلاشى .. وضربات القلب تختفي.. ونحن نحاول إنقاذه.. ولكن قضاء الله كان أقوى.. ومات الشاب..

عندها انفجر طبيب الإسعاف باكياً.. حتى لم يستطع الوقوف على قدميه..

فعجبنا وقلنا له : يا فلان .. ما لك تبكي.. ليست هذه أول مرة ترى فيها ميتاً..

لكن الطبيب استمر في بكائه ونحيبه.. فلما .. خف عنه البكاء

سألناه : ماذا كان يقول لك الفتى ؟

فقال : لما رآك يا دكتور .. تذهب وتجيء وتأمر وتنهى.. علم أنك الطبيب المختص به ..

فقال لي : يا دكتور .. قل لصاحبك طبيب القلب.. لا يتعب نفسه.. لا يتعب.. أنا ميت لا محا له

والله إني أرى مقعدي من الجنة الآن ..

الله أكبر ..

إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ،

نَحْنُأَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِوَلَكُمْ فِيهَامَا تَشْتَهِي أَنْفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ

أسأل الله أن يختم لنا جميعاً بالصالحات

ولما سؤل والده عن حاله قال : إ بني هذا ما كان يفوته الصف الأول في المسجد ،

إبني هذا هو الذي كان يوقضنا لصلاة الفجر ،

إبني هذا كان ملازم لحلق تحفيظ القرآن ،

إ بني هذا كان في الصف الثاني ثانوي علمي وكان تقديره إمتياز .

.....................

هذا هو الفرق بين المطيع والعاصي ..

والفرق الحقيقي يتبين ..

يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ * وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ * وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ * لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ *

وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ مُسْفِرَةٌ * ضَاحِكَةٌ مُسْتَبْشِرَةٌ *

وَوُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ عَلَيْهَا غَبَرَةٌ * تَرْهَقُهَا قَتَرَةٌ * أُولَئِكَ هُمُ الْكَفَرَةُ الْفَجَرَةُ *

سبحان الله العظيم

لا إله إلا هو سبحانه..

ولكم في الموت عبره وعظه ولكن من يتعظ ماشاء الله عسى أن يختم لي ربي بمثل ماختم له

اللهم لا إله إلا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين

أغفرلي ذنبي وأجعل خاتمتي خير يارب العالمين وخفف عني سكرات الموت..

لا إلى إلا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين

استغفر الله .. استغفر الله .. استغفر الله

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تحياتى..


ابتسامة عاشقة غير متصل  
قديم 05-01-2009, 05:59 PM   #2 (permalink)
جوهرة المشرق
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية جوهرة المشرق
 
جوهرة المشرق غير متصل  
قديم 05-04-2009, 08:25 AM   #3 (permalink)
ساره##
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية ساره##
 
اللهم احسن خاتمنتنا يارب
فالموت هو حق علي كل انسان
فلكل انسان اجل
فعلينا ان نعمل صالحا
وندرك باننا ربما نموت فجأه

اخي
انها قصه حزينه جدا
وبكي لها قلبي قبل عيني
مشكور عليها
تقبل مروري
سااااره
ساره## غير متصل  
قديم 01-28-2010, 08:01 PM   #4 (permalink)
رووح أبــوهــاا
رومانسي مبتديء
 
شكرا ع الموضوع
رووح أبــوهــاا غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 02:01 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103