تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

الوصية الاخيرة

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2009, 01:17 AM   #1 (permalink)
batool22
رومانسي فعال
B 3 الوصية الاخيرة




الوصية الاخيرة
الوصية الأخيرة
الوصية الاخيرة

منذ سنوات عثر في إحدى المكتبات الخاصة في باريس على رسالة كانت آخر ما خطته الملكة التعسة ماري انطوانيت، وكانت بمثابة وصية من أم حرمت في لحظاتها الأخيرة من رؤية ولديها الذين تم عزلهم مع عمتهم في سجن تامبل، وتقول انطوانيت في رسالتها وبعد أن أبلغوها بنبأ إعدامها في اليوم التالي: إنما إليك أيتها الأخت العزيزة أكتب للمرة الأخيرة، فلقد حكم علي منذ هنيهة، لا بالموت المخجل لأن ذلك مقصور على المجرمين، بل بالرحيل للالتقاء بشقيقك (إشارة إلى لويس السادس عشر الذي أعدم) نعم إنني أشعر بأسف عميق لفراق ولديَّ البائسين. ولا سيما أنني علمت أن ابنتي انتزعت منك. وا أسفاه على هذه الطفلة المسكينة. إنني أتمنى أن لا ينسى ولدي أبداً كلمات والده الأخيرة. وهي أن لا يحاول أبداً أن يثأر لنا. فانا قد عفوت عن أعدائي، وداعا أيتها الأخت الخيرة العطوفة. إنني أرجو أن تصل إليك هذه الرسالة. أذكريني دائما. فانا أقبلك من أعماق قلبي. كما أقبل ولديَّ العزيزين التعسين. يا إلهي كم يمزق فراقهما إلى الأبد فؤادي. هنا انتهت هذه الرسالة الحزينة ومع وصول حارسها بولت لقص شعرها تمهيدا لإطاحة رأسها بالمقصلة. سلمته الرسالة خلسة ورجته أن يسلمها لشقيقة زوجها إليزابث. لكن الرعب منع بولت من إيصال الرسالة للموجهة إليها، إذ لم ينس أن رأسه كاد يطير حين ذهب يتوسل إلى فوكيه وهو من أشد أعضاء الثورة قسوة وإرهابا ليمنح الملكة البائسة غطاء إضافيا يقيها البرد الشديد فما كان من فوكيه إلا أن قال له: إن هذا الطلب كاف لأن يصعد بك إلى المقصلة. لذا كان من الطبيعي أن يأخذ الرسالة ويتوجه بها إلى هذا الجلاد القاسي، والذي رماها بدوره في أحد الأدراج ونسي وجودها، وبعد سبعة أشهر أعدمت الأميرة إليزابث دون أن تعلم بأمر الرسالة ولا بأمر إعدام زوجة أخيها. كما أن ابن أنطوانيت مات في السجن وهو طفل ولم يعرف سبب موته. وتنقلت الوصية من جلاد لآخر حتى وصلت روبسبير وبعد إعدامه استولى عليها أحد نواب الثورة وهو كرتوا، وبعد 22 عاما جلس لويس الثامن عشر شقيق الملك المقتول على العرش بعد عودة الملكية، وأرسل إليه كرتوا وهو شيخ طاعن في السن يبلغه بأمر الرسالة، وأرسل الملك قوة عسكرية لاستردادها. وطفق الملك يقرأها بصوت مسموع وإلي جانبه ابنه لويس وأنطوانيت وهي الوحيدة التي نجت من المقصلة. ورئيس الوزراء دوق ارشليو، وما أن انتهى من قراءة تلك الكلمات البسيطة حتى أغمى على الأميرة التي حرمت من أسرتها دفعة واحدة الأم والأب والعمة والأخ. اما كرتوا فقد صدر الأمر بنفيه عقابا له على إخفاء هذا الأثر الملكي إلى بلجيكا وعاش فيها حتى مات.


لكاتبة وداد الكواري..



batool22 غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
برنامج styleXP النسخة الاخيرة 3.19 لتغيير شكل الوندوز mako19 برامج كمبيوتر 2016 - 2015 جديدة 1 06-14-2008 12:34 AM
ما بعد الليلة الاخيرة رؤى13 الشعر و همس القوافي 8 12-01-2006 02:58 AM
الكلمة... الاخيرة ................!! القلب المغرم خواطر , عذب الكلام والخواطر 26 09-14-2006 10:10 AM

الساعة الآن 02:15 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103