تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

وقتلتـ أبيـ.... بقلميـ ..!!!

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-13-2008, 03:54 PM   #1 (permalink)
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
أمير الرومانسية
サラ
 
الصورة الرمزية ._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
 

ADS
B 3 وقتلتـ أبيـ.... بقلميـ ..!!!






وقتلتـ أبيـ.... بقلميـ ..!!!


وقتلتـ أبيـ.... بقلميـ ..!!!


في غرفته شبه المظلمة ، تلكـ الغرفة التي لا حياة فيها ، انبعث همس من إحدى زوايا الغرفة
- السلام عليكم ورحمة الله .. اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام ..
- تقبل الله ... قالتها " نورا "
- منا ومنكـ صالح الأعمال يا بنيتي ... رد عليها والدها " خالد "
نظرت إلى والدها بكل حزن وأسى ... لا تعلم كيف تخبرهـ بالأمر ..
تحب والدها كثير ، ولكن تقتلها نظرة الحزن والأسى المرتسمة على وجهه ، وعزله نفسه في غرفته ، وانقطاعه عن العالم ..
حتى أنه لم يعد يهتم بها وبإخوانها ، إنه يعيش حياته ... جسدا بلا روح ... سالت دمعة حائرة على وجنتها .. فامتدت يد حانية لتمسحها ، لتفيق من أفكارها على صوت والدها " نورا ما بكـ .. لم الحزن يا بنيتي " ؟
- لا شيء يا أبي .. قالتها في محاولة يائسة منها لكتم حزنها
- لكن عيناكـ تقولان غير ذلكـ .. وبجدية قال ... " ما الأمر يا نورا " ؟
سكتت لم تعرف ما الذي تقوله ، وعيونها الحائرة تدور فيـ أرجاء الغرفة ، حاولت جاهدة ألا تلتقي عيناهما
ولكن لم تستطع ، فوالدها يعرفها تماما .. وبحنية سألها .. " ما الأمر يا نورا .. أخبريني " ؟
لم تجد مفرا من إخبارهـ فقالت بتردد .... " إنه سامي " ...
- أخوكِـ ؟.... ما به ؟
- لم يعد للمنزل منذ أسبوع .. ونظرتـ فيـ وجهه لترى وقع الجملة عليه ... ولكن ..؟!!
لم يبد أنه تأثر بما قالت أبداَ .. انتظرت منه تعليقاَ .. اهتماماَ .. توبيخاَ .. ولكن ..؟!!
لم يحركـ ساكناَ .. لم يهتم أبداَ .. ... وبعد دقائق من الصمت القاتل قالت " ما الذي ستفعله "
- لا شيء ...
أدهشها جوابه .. ونظرت له في ذهول .. ثم رددت في استنكار " لا شيء " ..؟؟!!!!
قال في برود " لا شيء "
لم تتمالكـ نفسها فصرخت في وجهه في غضب :
ما الذي تقصدهـ بـ " لا شيء " ؟ إنه ولدكـ ؟ ألا تشعر بالقلق عليه ؟ ألن تذهب للبحث عنه ؟
يا ألهي كيف تكون عديم المشاعر والأحاسيس ؟ كيف تكون بلا قلب ؟ إنه ليس مجرد شاب إنه ولدكـ ...

قالتها والدموع تنهمر من عينيها البريئتين .. دموع الحيرة .. الحسرة .. الألم .. ثم تابعت :
إنكـ لم تعد تهتم بنا كالسابق .. أنظر لـ " سامي " لم يعد يستمع لكلامكـ .. إنه متمرد ..
لقد أصبح ابنا عاقا .. فاسدا .. وأنت لا تحركـ ساكنا .. لماذا ؟

وانتفضت من الغضب .. إنها المرة الأولى التي تتحدث فيها مع والدها بهذهـ الطريقة .. ومع ذلكـ فهو لم يحركـ ساكنا وكأن كلماتها لا تعنيه .. هذهـ الأفكار كانت تدور في رأسها ...
أما هو فكلامها بالنسبة له كالسكاكين تنغرس في قلبه ..
اتجهت ناحية الباب في أسى .. ولكن صوته أوقفها .. " إنه شي متعلق بالماضي "
قالها في ضعف وانكسار .. نظرت له ثم أشفقت عليه .. فوراء قناع البرود الذي يرتديه حزن دفين
اقتربت منه .. وجلست بجانبه ... ثم قالت له بحنان بالغ " أخبرني بما في قلبكـ يا أبي .. لعلكـ ترتاح "
_ " أنني أدفع ثمن خطأي يا بُنيتي .. فكل ذلكـ متعلق بالماضي .. " فقبل عشر سنوات " ...

وقتلتـ أبيـ.... بقلميـ ..!!!

كان " خالد " شابا فاسدا .. مدخنا .. مزعجا .. عاقا بوالديه .. لا أحد يحبه والكل يخاف منه
في ذلكـ اليوم ركب سيارته وانطلق بها مع صديقه " فيصل " بسرعة جنونية ، لممارسة هوايتهم المجنونة " التفحيط " .. وبنفس الوقت في منزل " خالد " كان والدهـ مريضا جدا ولم يكن هناكـ أحد بجانبه سوى أخيه الأصغر الذي أستنجد بالجيران والذين استدعوا بدورهم الإسعاف لنقل الوالد للمشفى ..
في هذهـ كان " خالد " و " فيصل " في السيارة عندما رؤوا سيارة إسعاف مسرعة ، فقال " خالد " بسخرية ( يتظاهرون بأنهم في عجلة من أمرهم ؛ وكأن لديهم مريض حقيقي .. سأريهم كيف تكون السرعة الحقيقية )
وأخذ يقوم بحركات جنونية أمام سيارة الإسعاف حتى اصطدمت بحائط ثم فر هاربا ..
وعند وصوله للمنزل علم بما أصاب والدهـ فذهب ليراهـ . وفي المشفى قال له الطبيب " عظم الله أجركـ يا بني . وغفر لميتكـ .. لقد توفي والدكـ في سيارة الإسعاف بسبب شاب طائش كان يقوم بحركات جنونية مما أدى إلى اصطدام السيارة بالحائط و ... مات المريض ... و .."
_ لاااااااااااااااااااااا .... انطلقت صرخة من فم " خالد " وخرج يجري كالمجنون ويقول بهستيريا
" أنا السبب .. أنا الذي قتلت أبي .. قتلته "

وقتلتـ أبيـ.... بقلميـ ..!!!

...... سكتت " نورا " ، لم تعرف ماذا تقول لوالدها لكنه بادرها قائلا " سأذهب للبحث عن سامي " وخرج ...

بينما هي غارقة في أفكارها ... دخل " سامي " وهو يبكي بهستيريا وملابسه ملطخة بالدماء.. فجعت " نورا " من منظرهـ وسألته بخوف " ماذا حدث " ؟!!!
أجابها في جنون " كنت أقود سيارتي بسرعة ... وأقوم ببعض الحركات الطائشة .... لكني فقدت السيطرة .. وارتطمت سيارتي بسيارته .. لقد كان حادثا رهيبا .. وعندما تجمع الناس ليخرجوهـ من سيارته رأيته .. إنه أبي يا " نورا " لقد قتلت أبي .. قتلته ..... وانخرط في بكاء هستيري
سقطت دمعة حائرة على خدها وأخيها يبكي في حضنها بهستيريا ... ورددت
" رحمكـ الله يا أبي .. حقا كما تدين تدان " ...

" تمت بحمد الله "

وقتلتـ أبيـ.... بقلميـ ..!!!


وقتلتـ أبيـ.... بقلميـ ..!!!




._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._. غير متصل  
قديم 11-13-2008, 05:25 PM   #2 (permalink)
اموت$علبا
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية اموت$علبا
 
شكرا اختي على الموضوع
ونستنى جديد
سلامز
اموت$علبا غير متصل  
قديم 11-13-2008, 08:10 PM   #3 (permalink)
لا تشك بغلاك
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية لا تشك بغلاك
 
يعطيك ربي العافيه
لا تشك بغلاك غير متصل  
قديم 11-15-2008, 07:18 PM   #4 (permalink)
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
أمير الرومانسية
サラ
 
الصورة الرمزية ._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
 
اموت$علبا

العفوو غلآتيـ ؛؛
نوووورتيـ الموضووع بطلتكـ الحلوووة *_^
دمتيـ بحبـ
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._. غير متصل  
قديم 11-16-2008, 04:58 AM   #5 (permalink)
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
أمير الرومانسية
サラ
 
الصورة الرمزية ._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
 
لا تشك بغلاك
العفوو غلآتيـ ؛؛
نوووورتيـ الموضووع بطلتكـ الحلوووة *_^
دمتيـ بحبـ
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._. غير متصل  
قديم 11-16-2008, 07:06 PM   #6 (permalink)
₪ همسـﮯ الطفولة ₪
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية ₪ همسـﮯ الطفولة ₪
 
حقا كما تدين تدان
قصه رائعهْ منكْ يالغلاْ ..
تحملْ فيْ طيآتها الكثيرْ والكثيرْ..
حكآيةْ احساسْ اتمنىْ انْ ارىْ لكْ قصصْ اخرىْ
فآنتيْ تمتلكينْ قلمْ رائعْ
مبدعهْ فيْ الكتآبهْ ..
لكْ الشكرْ
اعذبْ التحآياْ لكْ
₪ همسـﮯ الطفولة ₪ غير متصل  
قديم 11-16-2008, 09:00 PM   #7 (permalink)
persia
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية persia
 


Q U E E N .....>>>>>>>.... P E R S I A
persia غير متصل  
قديم 11-18-2008, 05:26 PM   #8 (permalink)
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
أمير الرومانسية
サラ
 
الصورة الرمزية ._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
 
جنة الشوق

تشريفكـ للقصة هو آلآحلى *_^
نووورتيـ بطلتكـ العسل
دمتيـ بحبـ
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._. غير متصل  
قديم 11-18-2008, 05:29 PM   #9 (permalink)
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
أمير الرومانسية
サラ
 
الصورة الرمزية ._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._.
 
persia

شكرآ ع المرور ؛؛
._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._. غير متصل  
قديم 11-24-2008, 01:35 PM   #10 (permalink)
ردي الزيارة
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية ردي الزيارة
 
بس هالقصة قديمة وقريتهاا كثير وبأكثر من موقع شلون تقولين انها بقلمك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ردي الزيارة غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لمآذآ يكرهنيـ الجميع ... بقلميـ ...!!! ._.•°ღ حكآية آحسآآس ღ°•._. المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 22 07-08-2008 06:27 PM
...,’, أحـ ـاسيـ ـ ـ ـس متجـ ـ ـمـ ـ ـ ـ ـ ـ ـدة ,’,... غرنوج الشعر و همس القوافي 2 05-05-2006 11:00 PM
متحف اللوفر R_A_E_I_D صور 2017 13 02-25-2006 08:26 PM
علي رضي الله عنه في متحف في موسكو ياناس ياهووووه منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة 0 10-17-2005 01:10 AM
متحف سويسري للذباب ما حصلت نك نيم عجائب وغرائب 17 03-22-2005 05:18 PM

الساعة الآن 01:03 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103