تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

امراه خليجيه تقول...( ابي رايكم بكل صراحه )..؟

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-28-2004, 06:05 PM   #1 (permalink)
مزيونة الخبر
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية مزيونة الخبر
 

ADS
امراه خليجيه تقول...( ابي رايكم بكل صراحه )..؟




امراه خليجيه تقول...( ابي رايكم بكل صراحه )..؟



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا تعليق مني الان على الموضوع بل انتظر ردودكم وبعدها يكون تعليقي على كل شخص يرد .

لكن ارجوووا الرد بالحقيقه وبالواقع لان الامر مهم جدا جدا جدا .

---------------------
خليجية تقول لسوداني بسيط يا أسود ...
فيكتب قصيده وينشرها


السلام عليكم ورحمة الله وبركااااته أعجبتني هذه القصة التي تحمل في طياتها قصيدة معبرة وأحببت نقلها لكم

خلينا اقولكم شو قصة هذه القصيده تقول القصة :

كنت أسكن قبل أشهر في إحدى الدول الخليجية ، وفي يوم من الأيام وأنا بالمحل مع زوجتي ، جاءت إمرأة الى ( الكاشير ) (المصرف) وأبت نفسها أن يتقدمها هذا العبد التكروني كما ظهر ، فقالت له بلهجتهم (( وخريالأسود ) ، بتشديد الخاء و**رها ، وترجمتها بالسوداني .
للما بعرفو منضمة الخلايجة (( زح يا عب )) فتفاجأ بهذا ال***اج أمام جميع المشترين ( والذين بالطبع أغلبهم رجال يسكتون حين تظهر امرأة لتشغل جميع حواسهم الاخرى ابتداءا من العين )، وسط ذهول الجميع قال لها: (( أسود؟؟أسود ؟؟ الاسود ساترك يا مرا !!! ) ويقصد اللبس الاسود اى العبائه .
أخبرني ذاك الرجل السوداني واضح البساطة والكدح والأصالة والذي يبلغ ما يقارب الخمسين أن هذا أقصى ما استطاع قوله لحظتها والمرارة في قلبه من منظره أمام الناااس ، وبكل أسف كانت زوجته بعيدة عن الموقف فلم تتكفل بالرد على بيضاء الجلد هذه بما يليق ( او لا يليق ) مر الموقف مع اندهاشها من رده .

عاد الى البيت وبدأ كتابة هذه القصيدة ، والتي أفلح لاحقا في أيصالها لهذه الاميرة عبر ( الشغال أو البشكار ) الهندي بتاعهم ، ثم بعث بها الى احدى المجلات العربية ( لا اذكر اسم المجله ) فقلت له هل انشرها لك كاملة هنا ؟ فقال لابأس على ألا تسبب له بمشكلة ، فهوليس بخبير كما يبدو بدروب الانترنت فقلت له ضاحكه أبشر يالاسود ... واتمنى اني اوفق في نقلها لكم

==========


قالت لي ياأسود - رجعت للوراء
حنطي لونهاااا وبشرتي سمراء
مغرورة شكلها تحب الطاعة والولاء
السواد هو الوطن في القارة السمراء
سوادي هبة خالقي وأحس بارضاء
لوني شرف لي وللكعبة **اء
للرجــال مميز للشوارب واللحاء
سوادي في العيون زينة وبدونه عماء
لوني شهامة ورجولة ما به ما يساء
سوادي خيام بادية لعروبة كرماء
تعلمين لوني للمرأة ستر وجمال وغطاء
سوادي على كل راس أمنية النساء
وإن كان شعرك أبيض تشترين لوني بسخاء
وبعدما تضعينه تعودين شباباً للوراء

تقولين أســـود ؟؟؟
تقولين أســـود ؟؟؟

وكل من يزور الكعبة يقبل لوني بانحناء
السواد هو صندوق سر لرحلات الفضاء
السواد هو بترول مبدل صحاريك لواحة خضراء
لولا السواد ما سطح نجم ولا ظهر بدر في السماء
السواد هو لون بلال المؤذن لخير الأنبياء
لولا السواد لا سكون ولا سكينة بل تعب وابتلاء

تقولين أســـود ؟؟؟

تقولين لي أسود
والسواد فيه التهجد والقيام والسجود والرجاء
فيه الركوع والخشوع والتضرع لاستجاية الدعاء
فيه ذهاب نبينا من مكة للأقصى ليلة الاسراء
لو ضاع السواد منا علينا أن نستغفر ونجهش باليكاء

عــــزيزتي

تأملي الزرع والضرع وسر حياتنا في سحابة سوداء
اسمعيني والله انتي مريضة بداء الكبرياء
أنصتي لنصيحتي يا مرا ولوصفة الدواء
عليك بحبة مباركة من لوني مع جرعة من ماء
أنا لست مازحاً وستنعمي والله بالصحة والشفاء
سامحيني يا مغروره لكل حرف جاء وكلمة هجاء
وكل ما ذكرت هو حلم في غفوة ليل أسود أو مساء
لا أسود ولا أبيض بيننا في شرعنا سواء
كلنا من خلق الله الواحد نعود لآدم وأمنا حواء
============





" إن أكرمكم عند الله أتقاكم


مزيونة الخبر غير متصل  
قديم 06-02-2004, 11:45 PM   #2 (permalink)
فهد الكواري
رومانسي مبتديء
 
السلام وعليكم ورحمه الله وبركاته

شكرا على الموضوع

فهد الكواري
فهد الكواري غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 07:45 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103