تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

فتاة من زمن الشوق

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-22-2004, 08:08 AM   #1 (permalink)
محمد باوزير
رومانسي مبتديء
 

ADS
Question فتاة من زمن الشوق




فتاة من الشوق آتت


أنت أيه الشاب الذي يمتطي جوداه بشجاعة .. ويزهوا بخيال ... لماذا تقف هناك ؟؟
هل تذكر تلك الأطلال جيدا أهي أطلال صحاري الماضي ... ؟؟
أتسمع صوته يخر مسامعك ؟؟
أو ترى طيفه يرقص أمامك ؟؟
أهي ملكة عرشها ؟ أم هي أجمل فتيات قرنها ؟
أمازلت تغفو وتصحو لتعيش ذلك الحلم الوردي ؟؟؟ أم عجزت عن وصفه لي ... وأسميته الحب المستحيل مالك لاتجيب ؟ أتعجز شفتاك عن ذكره أمامي وتتبعثر الحروف منك لتنطق اسمها ....
هذه هي قصة الماضي الحزين أسمعتني إياها مرارا وتحدثت بها تكرارا وتذكرتها أمامي , وأخبرتني انك نسيته وأصبح من رفات الماضي ... واتيت ألان تسألني اطرق الشوق باب قلبك ؟؟ أم تعشين الوهم وتعلقين القلب بالآمال ؟
سؤالا يريد جوابا ؟؟؟ أيه الفارس
إن للشوق معنى يطرق ويزور باب كل عاشق
وان للوهم معنى أخر يسير في عروق كل عاشق
إن الشوق يطرق بابي كل مساء ليذكرني إني ما زلت احبك , ويردد علي نصائح خرساء لا يسمعها سوى قلبي أتريد أنت تسمعها مني ؟
إن الشوق يخبرني دائما إنني في يوما ن الأيام لقبت وتوجت على عرش مملكة الشوق وكنت أعالج الشوق بنظرة أمل من عيناي وابتسامة صدق من شفتاي وحنان اسكبه من عروق قلبي ... كثيرا عرف مني معنى الشوق وأجاد لغته وكنت احترق بشوقي كل ليله لأنه أصبح دائي ودوائي ...
هل يزورك الشوق ويطرق أبوابك كم يفعل معي ؟؟؟؟
هذه قصة الشوق معي ولكن ماهو الوهم الذي أعيش فيه في نظرك ؟
اعترف إني عشت الوهم مرة واحده فقط أتدري متى كان ذلك ؟
اكتشفت في يوما من الأيام إنني أعيش الوهم دون أن اعلم وكان ذلك قبل بضعة شهور , تألمت بعد أن أيقنت الحقيقة وتعذبت كثيرا وخططت إلى الرحيل والهجران , وبدأت المم أوراقي وكنوزي الثمينة وكل ما كتب وقيل وقررت الرحيل إلى ارض النسيان وان أعيش في عالم الواقع واترك الأحلام .
كان ذلك عندما سمعت منك انك مازلت تعشق الماضي وتبحث عنه وتكتب له وانك مازلت تبحث عن وجه جميل اختفى منك وانك تذكرها بعد عشقا طويل .
علمت بعدها إنني أعيش الوهم وإنني اصنع المعجزات أنني أحب فارس يهوى غيري وأنها تملك قلبه , قررت حينها أن أنساك لان حبي لك سيكون دمار لقلبي الصغير , ولكنها كانت محاولة فاشلة مع مرور الأيام تعودت على ذكر اسمها وأصبحت اقنع نفسي أنها ماضي ولن تعود , وبدأت من جديد احبك ولكن أحب بفنون أصبحت أقوى وأشجع إلى أن أتى يوما اعترفت لي انه لي مكان وإنني أصبحت كل شئ في هذا الزمان
أحببتك بجنون وهمت بعشقك بفنون كنت تعلم إني فتاة مغامرة أهوى التحدي والصعاب ولا استسلم للفشل بسهولة الجبناء , واليوم تخبرني أنت إنني أعيش وهما حسنا لتكن صادقا معي , أنت فارسا شجاع انتشلت سيفك لتواجهني وتمزق قلبي وتشرب من دمائي آلا تعلم أنها ستكون دماء حبك ....أيه الفارس تمتلكك لحظات من غرور اعلم انك جذاب وساحر وفاتن لكل فتاه ولكن إنا لست مثلهن ....
أنا فتاة مغامرة فتية أهوى التحدي والصعاب وتسلق الجبال وتلك المغامرات أعيش في الخيال وابني قصورا ورديه وأحلاما غجرية وطفولة شرقيه
غفوت في يوما من الأيام واستيقظت من ذلك الوهم والشبح المميت وهو الماضي والحنين لأجد نفسي أعيش الواقع بجنون وعشقت حبك بجنون وأصبحت مالكة للشوق والجنون , أحببتك في قوما لا يعترفون بحبا للفتاة ولكن حاربت من أجلك كثيرا وجعلت لي أعداء وهم ليس با أعداء ...
أحببتك وتعلمت أصول الحب من شفتاك , لا اسمع سوى صوتك ولكنه لايفا رق آذناني .
لا أرى في خيالي سوى طيفك لكنه لا يغيب عن مرآي .
لا أحب سواك ... ولا أحارب من اجل غيرك , ولا احزن إلا بحزنك واشعر بسعادة فرحك ...
ولكني تذوقت من كاس الصدق فلا استطيع غير أن أصدقك في كل شئ .
وترعرعت على معنى الإخلاص فمازلت وفية رغم الصعاب , وشربت من كاس الصبر كل صباح فمازلت أتجرع المر واصبر لأجل عيناك .
احبك واعلم أني أهيم بك بحبك أمام الجميع ولأجلك أتحمل كل المشاق ومازلت هناك في منتصف الطريق أحاول تسلق بقية الصعاب واصل إلى قمم الجبال
ولكني مازلت احمل بداخلي قلب طفلة بريئة يبكيها ابتعادك عنها وهجرانك ويرضيها همسك وحبك وكلاماتك
أعلمت ألان أن للشوق طريقا أخر يختلف عن طريق الوهم
ها أنا اليوم أعيش الواقع وليس وهما كم تظن
أعيشه لأخبرك إنني احبك بجنون واعشق هذا الجنون
فكفاك غرورا أيه الفارس واعترف انك الشوق يطرق قلبك وانك تعيش الحلم والواقع معي ولا تسميه وهما
فالوهم هو أن تبكي على أطلال ماضي لن يعود







التعديل الأخير تم بواسطة محمد باوزير ; 05-22-2004 الساعة 01:22 PM
محمد باوزير غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 08:40 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103