تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

الفارس عبيد

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-03-2008, 04:03 PM   #1 (permalink)
خالدالذهبي
رومانسي شاعري
 
الصورة الرمزية خالدالذهبي
 

ADS
الفارس عبيد




الفارس عبيد
................................
كان رجل ضخم الجثة كثيرا وكان عمله حايك وكان له زوجة فقيرة كان يقتاد من عمله ما يسد به حاجته وحاجة زوجته من طعام وفي احد الايام بينما كان مشغولا بالحياكة وعدته من القصب أي عدة الحياكة فتجمع الذبان على طعامه وكان طعامه عبارة عن بعض التمرات فقام وضرب بكفه الكبيرة على مجموعة الذبان هذه المتجمعة حول طعامه فاذا به قد قتل جميع الذبان المتجمع حول طعامه .
وكان الذي الذبان الذي قد قتل مئة وواحد ذبانة فقال في نفسه انا الذي قتلت مئة وواحد واعمل حائكا ان هذا ليس بالعدل فقام وباع عدة الحياكة الذي عنده مع ما كان قد حاكه وذهب الى المدينة وتوجه الى الحداد وعمل سيفا يناسب طوله وضخامته وكتب على السيف قسما بالله بضربة واحدة قتلت مئة وواحد وذهب الى بيته فاستقبلته زوجته وقالت له اين عدة الحياكة واين الطعام الذي اشتريته لنا فقال عبيد لزوجته يا زوجتي العزيزة ان عمل الحياكة لاتليق بي فانني قتلت بضربة واحدة مئة وواحد ذبانة انني سوف اعمل قاطع طريق واسلب القوافل المارة من الطريق فقالت له ياعبيد مالك وهذه انك انسان فقير وتعمل على قوت يومنا قال لا فانا الفارس عبيد ويجب الكل يعلم ذلك .
وفي المساء حمل سيفه وخرج الى الطريق الذي تمر منه القوافل واخذ جانبا من الطريق وعندما حل الضلام دخل الخوف الى نفسه لانه هو ليس بالفارس وهو الذي يخاف من خياله بعد منتصف الليل سمع ضجيجا من بعيد واصوات رجال مع خيولهم وتظاهر بالنوم كي يتخلص منهم ووضع سيفه الى جانبه فعندما اقترب هؤلاء الخيالة وكانو عصابة مكونة من اربعين حرامي فقال كبيرهم ماهذا السواد الهائم الضخم هناك على جانب الطريق فقال من يذهب ويتاكد من ما موجود فقال احدهم انا ساذهب واتاكد فقام وذهب زاحفا وراى فارسا ضخما جسورا نائما وهائما وفارسنا عبيد يرتعد من الخوف وهو يسمعهم فبعدما تاكد هذا من ما موجود رجع الى كبيرهم وقال له رايت فارسا لم ارى مثله من قبل بضخامته وقوته وله سيف مكتوب عليه قسما بالله بضربة واحدة قتلت مئة وواحد فاتفقت العصابة ان يذهبوا اليه ويجعلوه زعيما لهم فقالوا بهذا الفارس نسيطر اكثر ونسلب وننهب حتى في النهار .
فجائوا الى عبيد وقالوا له ايها الفارس انهض نحن كلنا نكون تحت امرتك وكن زعيما لنا كي نكون اكثر قوة .
ونهض عبيد من نومه المتظاهر به فقال لهم كم انتم قالوا اربعين وقال لهم اذا اصبحت زعيما لكم لا اريد من احد ان يعصى اوامري قالوا له سمعا وطاعة انت زعيمنا ورئيسنا فانضم الى العصابة واعطو له فرسا عندما يركب عبيد الفرس فان قدماه تكاد تصل الارض وقامو بالسلب والنهب في وضح النهار بعد ان كانو متخفين في النهار وذاع صيت عبيد الفارس الذي قتل بضربة واحدة مئة وواحد .
ولكن عبيد لم ينسى زوجته المسكينة ففي كل اسبوع يرسل مع احد افراد عصابته كيسا من النقود الى زوجته .
وفي احد الايام قام عبيد وعصابته بغزو لمدينة كان بها ملك فقير وهذه المدينة بين كل فترة واخرى تتعرض الى غزو من المدينة المجاورة حيث كان ملكها شرسا وطامعا فقام عبيد بسلب ونهب الممتلكات من المدينة المغلوب على امرها فقال الملك الضعيف الى وزيره الى متى يبقى هذا حالنا متعرضين الى غزوة بعد غزوة فقال الوزير مولاي لدي فكرة قال الملك له تكلم قال الوزير مولاي ان هذا الفارس رئيس العصابة له سيطه وسمعته ويقال انه بضربة واحدة قتل مئة وواحد مارأيك مولاي نرسل في طلبه ونجعله قائدا بشرط ان يخلصنا من بطش ذلك الملك فانه في هذه الحالة نتخلص من احدهما فقال الملك فكرة حسنة وقاموا وارسلوا في طلب عبيد فجاء عبيد فقال له الملك عبيد عندنا طلب عندك ان وافقت نجعلك قائدا عاما للجيشوطلبنا ان تغزوا المدينة المجاورة لنافقال عبيد للملك وانا عندي شرط ان تزوجني ابنتك الوحيدة وتعطيني قطعة من لحم من جسدها حتى اذهب واقاتل الملك الذي تريدني ان اخلصك منه فقال الملك امهلني كي اسال ابنتي فقام الملك وسال ابنته فقالت انا موافقة فقال الملك يا ابنتي تقبلين بالامر وتقطعين قطعة لحم من جسمك قالت نعطيه قطعة من لحم عجل وما يدريه قال الملك سافعل ذلك واعطو قطعة من لحم عجل وقالوا لعبيد هذه من ساق ابنة الملك فاحرج عبيد وهو يريد التملص من هذه المهمة ولكن لامفر قال عبيد للملك الجيش كله يكون بامرتي وماافعله يفعله جيشك بعدي قال الملك موافق وارسل الملك الجيش مع عبيد وابلغهم ان يفعلوا ما يفعله عبيد من دون ان يتكلم فسار عبيد في المقدمة وخلفه الجبش وعبيد في نفسه خائف ويقول مالي وهذه الورطة كنت حائكا ومستورا وانا الان الموت ينتظرني وبعد مسافة رأى عبيد مزرعة من القصب فحن الى مهنته القديمة ونزل من فرسه واخذ يجمع القصب لكي يعمل منها ادوات الحياكة ونسى انه الان فارس فقام الجيش كله بقطع القصب مثل ما يفعل عبيد وبعد برهة تنبه عبيد انه الفارس والقائد ووضع القصب خلفه وركب فرسه وأكمل المسير الى ان وصل الى جانب النهر فرمي بالقصب في النهر وقام الجيش كله برمي القصب في النهر فصار مثل الجسر فعبرعليه هو ومن معه وعندما وصلوا الى مشارف المدينة .
نزل عبيد عن فرسه واخرج قطعة اللحم من جعبته وقام ينظر الى قطعة اللحم ويقول في نفسه يا صاحبة قطعة اللحم انني سوف لن اراك بعد هذا اليوم فاذا بهرة تاتي وتنزع قطعة اللحم من يد عبيد وتركض سريعا باتجاه المدينة فقام عبيد واخرج سيفه يركض خلف الهرة فاخرج الجيش وعصابته سيوفهم وقاموا بمهاجمة المدينة سلبوا ونهبوا وقتلوا وعبيد مشغول يبحث عن الهرة الى ان دخل قصر الملك فاستسلم الملك خائفا مرتعدا لان سمعة عبيد قد سبقته ورجعوا الى مملكتهم ومعهم الملك الجبار اسيرا وبعده تزوج عبيد من ابنة الملك واصبح هو الملك على المدينتين

بقلم
خالد الذهبي
26/2/2008



خالدالذهبي غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيدة الفارس ابو الفارس شالح بن هدلان رحمه الله يرثي ابنه ذيب لوطواط الشعر و همس القوافي 3 06-02-2007 02:57 AM

الساعة الآن 04:57 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103